البنك المركزي المصري ينقذ الجنيه من الأنهيار

البنك المركزي المصري ينقذ الجنيه من الأنهيار

دفعت قرارات البنك المركزي المصري بإلغاء سقف الإيداع والسحب المصرفي بالعملة الصعبة لمستوردي السلع الأساسية والأفراد لصعود الجنيه نحو 25 قرشا في السوق السوداء في الأيام الأخيرة.

وقال متعامل في السوق الموازية يوم الخميس 10 مارس/آذار: “سعر الدولار بدأ يتدهور بشدة في السوق. هناك حالة نفسية سيئة لدى الأفراد المحتفظين بالدولار بعد القرارات الأخيرة دفعتهم للإسراع في البيع خشية مزيد من التراجع للعملة الأمريكية”.

وتابع: “السعر الآن بين 9.63 و9.60 جنيه للدولار من 9.85 جنيه. قد ينزل أكثر حتى 9.25 جنيه وهو السعر الذي جرى الاتفاق عليه في اجتماع المركزي الأخير مع شعبة الصرافة.”

وكان المركزي المصري أعلن في وقت سابق إلغاء قيود السحب والإيداع للعملة الأجنبية. كما طرح البنك المركزي عطاء دوريا جديدا بقيمة 40 مليون دولار للبنوك العاملة بالسوق المحلية، باع منها 38.8 مليون بسعر 7.7301 جنيه.

وتلقت سوق العملة دعما إضافيا من قرار مجلس الوزراء، أمس الأول، تخفيض أسعار الغاز لمصانع الحديد من 7 دولارات إلى 4.5 دولار.

وتكافح مصر شديدة الاعتماد على الواردات لإنعاش اقتصادها منذ عام 2011 الذي أعقبته قلاقل أدت إلى عزوف المستثمرين الأجانب والسياح المصدرين الرئيسيين للعملة الصعبة.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

adana escort - escort adana - mersin escort - mersin escort bayan - escort