فرع جديد لكتيبة الخنساء في الحسكة بزعامة امرأة سعودية

فرع جديد لكتيبة الخنساء في الحسكة بزعامة امرأة سعودية

عين البغدادي المدعوة ندى القحطاني السعودية الجنسية و الملقبة بـ “أخت جليبيب” مسؤولة عن كتيبة الخنساء الميدانية بمدينة الرقة السورية.

وكشفت مصادر عن حقيقة دور ندى القحطاني، حيث قال أحد النشطاء البارزين: “تتميز (أخت جليبيب) بكلمة قوية في التنظيم المتطرف، الأمر الذي منحها مكانة وثقة خاصة من قبل البغدادي زعيم (داعش)”.
وأشار إلى أن البغدادي كان قد التقى مع “ندى القحطاني” مرتين خلال 6 أشهر في الرقة، قبل أن يلتقي بها البغدادي مرة أخرى منذ فترة وجيزة في الحسكة ضمن عدد من قيادات “داعش “.
وأضاف: “تم تكليف ندى القحطاني من قبل البغدادي بتأسيس فرع جديد لكتيبة الخنساء في الحسكة بعد أن كانت أعمال الكتيبة مقتصرة على الرقة، خلال اجتماع له مؤخرا مع قيادات “داعش” طلب انعقاده في الحسكة كان من بينهم (أخت جليبيب)”.
وتابع: “تتواجد ندى القحطاني حاليا في الشدادي، وتلعب دورا قويا بتواصلها مع المقاتلين الأجانب المتواجدين في الحسكة”.
الجدير ذكره أن المدعوة “أخت جليبيب” أول سعودية داعشية تنتمي إلى التنظيم بعد إعلانه النفير إلى سورية ، وبايعت “البغدادي” في كانون الأول ديسمبر 2013، قائلة في إحدى تغريداتها “أستودعكم الله.. دعواتكم لي بالعملية الاستشهادية، وأن يثبتني الله وسأبشركم عما قريب بشارة تفرحكم”.

 

المصدر: بتوقيت دمشق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.