قاضي أمين: على تجار وباعة الألبسة الإعلان عن الأسعار بشكل واضح وإبراز الفواتير

قاضي أمين: على تجار وباعة الألبسة الإعلان عن الأسعار بشكل واضح وإبراز الفواتير

حذر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة تسيير الأعمال سمير قاضي أمين تجار وباعة الألبسة من عدم التقيد بالأسعار المحددة من قبل الوزارة واللجنة المختصة بذلك مشيرا إلى أن عناصر دوريات حماية المستهلك ستخالف كل من لا يتقيد بالأسعار المحددة.2
ودعا الوزير قاضي أمين خلال الجولة الإطلاعية التي قام بها صباح اليوم على سوق الألبسة والأقمشة في منطقة الطلياني عناصر دوريات حماية المستهلك في دمشق إلى تكثيف دورياتهم وتنظيم الضبوط اللازمة بحق كل من لا يتقيد بالأسعار ويسعى إلى تحقيق المكاسب المادية بطرق غير مشروعة على حساب حاجة المواطن ولقمة عيشه.
وأكد قاضي أمين أن الوزارة وضعت الهاتف رقم /9243/ للرد على الشكاوي وستستجيب لكل الشكاوي الواردة الى هذا الرقم وستعالج موضوع الشكوى على الفور.1
واستمع قاضي أمين خلال جولته الى ملاحظات وشكاوى المواطنين المتواجدين في السوق التي تركزت على ارتفاع اسعار بعض السلع بفعل عدم تقيد الباعة والتجار بالإعلان عن الأسعار والبيع بالتسعيرة المحددة وبالمواصفات والجودة المطلوبتين داعيا اصحاب الفعاليات التجارية الى التعاون والاكتفاء بهامش الربح المحدد من قبل الجهات المعنية والعمل ما امكن للتخفيف على المستهلك نظرا للأعباء الاقتصادية التي يتحملها المواطن ولتعزيز صمود شعبنا في مواجهة الحرب الظالمة التي يتعرض لها من قبل القوى الاستعمارية والظلامية والرجعية.
وقامت عناصر حماية المستهلك المرافقة للوزير في جولته بتنظيم 16 ضبطا حول عدم الاعلان عن الاسعار وعدم ابراز الفواتير.
وأعلن قاضي أمين في تصريح لـ سانا أن قانون حماية المستهلك الجديد سيصدر قريبا مشيرا الى انه سيفرض عقوبات رادعة وشديدة بحق كل من تخول له نفسه المساس بقوت المواطن وغذائه.
من جهة أخرى قامت المؤسسة العامة الاستهلاكية بتكريم أسر شهداء وجرحى المؤسسة والعاملين المتميزين خلال حفل الإفطار الذي أقامته المؤسسة أمس في مجمع الأمويين بدمشق.1
وأكد مدير المؤسسة أيمن بلشة خلال حفل الإفطار أن مبيعات المؤسسة وصلت خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي إلى خمسة مليارات و290 مليون ليرة سورية.
وأشار بلشة الى تفاني وحرص العاملين بالمؤسسة على زيادة الانتاج وتنفيذ تعليمات الوزارة لطرح تشكيلة واسعة من السلع والمواد الغذائية والاستهلاكية والألبسة التي ترضي اذواق المستهلكين بمواصفات جيدة وبأسعار تناسب قدرتهم الشرائية.
يذكر أن مبيعات مجمع الأمويين منذ بداية شهر رمضان وحتى تاريخه وصلت الى 46 مليونا و175 ألف ليرة سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.