مرسوم قريب لإعادة إعمار حمص

كشف محافظ حمص طلال البرازي عن أن الرئيس بشار الأسد سيصدر خلال الأيام القريبة القادمة مرسوم إعادة الإعمار في حمص,كما وطالب الأمم المتحدة بالاهتمام بسكان القرى الموجودة على تماس مباشر مع المسلحين، وتعزيز سبل بقائهم في قراهم من خلال توفير كل الخدمات والمساعدات الإنسانية والغذائية لهم .

تأتي تصريحات البرازي خلال لقائه المدير الإقليمي لمنظمة الغذاء العالمية (الفاو) مهند هادي،  و رئيسة بعثة منظمة الهجرة الدولية في سورية ماريا رومان، كل على حدة.

فيما أكد البرازي السوري التزام المحافظة بتنفيذ برنامج الأمم المتحدة بالتعاون مع وزارة الخارجية والمغتربين ,و من جهة أخرى، بحث محافظ حمص مع رومان الإجراءات التي تتخذها الحكومة لعودة المهجرين إلى أحيائهم ومنازلهم من خلال تأمين الخدمات الممكنة لهم، لافتاً إلى أن المحافظة تمنح المتضررين تعويضاً مادياً بعد إعداد الكشوف اللازمة. وكشف أن بعض الأحياء دخلت في حيز إعادة الإعمار وسيتم بدء العمل بها بعد إصدار الرئيس بشار الأسد مرسوم إعادة الإعمار خلال الأيام القريبة القادمة.

بدورها أشارت رئيسة بعثة منظمة الهجرة الدولية في سورية إلى حرص مكاتب الأمم المتحدة على تقديم كل المساعدات الإنسانية التي من شأنها إعادة كل المهجرين إلى أماكن سكنهم وذلك من خلال مشروع تجريبي سيتم البدء به لإعادة تأهيل المساكن لبعض المتضررين وفي حال نجاحه سيتم التوسع بهذا المشروع الهام، مؤكدةً أهمية الدعم والرعاية والتسهيلات التي تقدمها الحكومة السورية لنجاح كل برامج الدعم الإنساني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.