طريقة جديدة للنصب .. احذروها !!

أساليب جديدة للنصب والإحتيال يقوم بها بعض السوريين , مستغلين طيبة القلب المغروسة في داخل كل مواطن سوري.
تعدوا فيها مرحلة السرقة والقتل ووصلوا إلى المتاجرة  بأسمى وأقرب شيئ لقلب كل سوري وهو أرواح جنود الجيش السوري .

هذه الطريقة تكون بإرسال الطرف الأول وهو <النصاب> رسائل عشوائية  تتضمن <انا … تحاصرنا … دقلي ضروري مامعي رصيد  > فيقوم الطرق الثاني متلقي الرسالة بدافعه الوطني والإنساني غالبأً بالإتصال بالرقم  المرسل للرسالة  ويبدأ الإبتزاز من الطرف الثاني
وتحميل المسؤولية للشخص متلقي الرسالة ويجري الاتصال على الشكل التالي <يا سيدي وين المؤازرة ….. لهلق ما كنت تبعتا صار مستشهد نص العساكر يا سيدي….. >

بعدها سيقول المتصل بأنه ليس الشخص المطلوب  وأن الرقم خاطئ , فيقول له <النصاب> أنه اخطأ الرقم وليس لديه رصيد كافٍ لإعادة الإتصال  ويطالب المتصل  بمساعدته  ويطلب منه تحويل  “وحدات” , وفي هذه الحالة أغلب من يرد على الرسالة ويتصل بالرقم سيحول  الرصيد لل “النصاب”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.