عضو في مجلس الشعب لوزير التموين: أول مئة يوم لعملكم في الوزارة عنوانها ( الفشل و الفشل و الفشل)

عضو في مجلس الشعب لوزير التموين: أول مئة يوم لعملكم في الوزارة عنوانها ( الفشل و الفشل و الفشل)

وصف عضو مجلس الشعب رأفت بكار، آلية الاستمرار في رفع الدعم التدريجي عن السلع والمواد الأساسية، بأنها “باتت فاضحة”، لافتاً إلى أن سياسة شعارات “إنكار” رفع الدعم عن مواد الشعب وغيرها من الشعارات الكثيرة الأخرى التي أصبحت عنواناً لوزارة التجارة الداخلية؛ “لم تعد تفيد”.

جاء ذلك في مداخلة للبكار خلال جلسة خُصصت لمناقشة أداء “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” ، والقضايا المتصلة بعملها، بحضور الوزير عمرو سالم.

وأشار البكار في مداخلته إلى أن “فلتان الأسعار أصبح رهيباً في الأسواق” وفقا لما نشره موقع “شام تايم”

كما وجّه سؤالاً إلى الحكومة قال فيه: “عندما تضعون معادلة لرفع سعر مادة ما.. ألا تسألون أنفسكم من أين يأتي الموظف أو العامل أو العسكري بهذا المبلغ وراتبه لا يكفي لأول أيام الشهر؟”.

وأردف: “لماذا لا تقابلون هذا الرفع بالأسعار بزيادة الأجور والرواتب؟ فالفرق هائل بين متطلبات الحياة الأساسية والمداخيل” بحسب تعبيره.

واتهم البكّار الحكومة بـ “التقصير”، وقال: “فلتان الأسعار الكبير هو بسبب تقصيركم الواضح، ولم تنجحوا في الوزارة إلا بتحويل كل مادة غذائية لقضية رأي عام وآخرها قضية الزيت النباتي”.

وعبّر في ختام مداخلته عن استيائه من عمل الوزارة ووزير التجارة الداخلية بالقول: “أغلب ما تحدث به الوزير عند عرضه لعمل الوزارة، ليس له أثر على أرض الواقع، وأن عنوان أول مئة يوم لعمل الوزير في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك هو الفشل والفشل والفشل”.