فـ.ـي سـ.ـوريا سـ.ـيطـ.ـلـ.ـقون اكبـ.ـر جبـ.ـهة اعـ.ـمـ.ـال…كيف سينعكس ذلك على الداخل السوري

فـ.ـي سـ.ـوريا سـ.ـيطـ.ـلـ.ـقون اكبـ.ـر جبـ.ـهة اعـ.ـمـ.ـال…كيف سينعكس ذلك على الداخل السوري

تحـ.ـت العــنوان أعـ.ـلاه كتـ.ـبت مـ.ـاريانا بيلينكـ.ـايا، في صحيفة كوميـ.ـرسانت حـ.ـول وعـ.ـد مـ.ـوسكو لدمشـ.ـق بتـ.ـذلـ.ـيل جميع العقبـ.ـات أمام إعـ.ـادة إعمـ.ـارها.وجاء في المقـ.ـال لقد أخـ.ـذت رو.سيا على عـ.ـاتقها مسـ.ـؤولية إعادة بنـ.ـاء سـ.ـوريا، لكنها ما زالت تأمـ.ـل في أن لا تضطـ.ـر إلى القيـ.ـام بذلك بمفردها، خاصة وأن مـ.ـوسكو تشارك دمشـ.ـق بالكامل رأيها بأن الدو.ل الغـ.ـربية هي المذنـ.ـب الأكـ.ـبر في متاعـ.ـب الشـ.ـعب السـ.ـوري تـ.ـم التعـ.ـبير عن ذلك خلال اجتماع استمـ.ـر يـ.ـومين لمقـ.ـر التنسـ.ـيق بين الإدارات السـ.ـورية والرو.سية في دمشـ.ـق وشارك فيه ممثلون عن العديد من الوز.ارات والإدارات الرو.سية.بعد عقد المؤتمر الدولـ.ـي الأو.ل وهو الأخـ.ـير حتى الآ.ن حول عـ.ـودة اللاجـ.ـئين وإعادة إعمـ.ـار سـ.ـوريا في دمشق منذ عـ.ـام، أطلـ.ـقت رو.سيا عملـ.ـية جديـ.ـدة واسعة النطاق في ذلك البـ.ـلد.لـ.ـم تقتصـ.ـر العمـ.ـلية في سوريا على الحـ.ـفاظ على الأمـ.ـن ومكـ.ـافحة الإرهـ.ـاب إنما شمـ.ـلت أيضا المسـ.ـاعدة في تنظيـ.ـم العمل في مختلف مجالات الاقتصاد من التعليم والرعاية الصـ.ـحية إلى الزراعة والصناعة.المنظـ.ـمون هـ.ـم أنفـ.ـسهم وزا.رة الدفـ.ـاع الرو.سية بمساعدة الو.زارات والإدارات الرو.سية والسـ.ـورية لـ.ـم يعـ.ـلن عن مشـ.ـاريع بـ.ـارزة حتـ.ـى الآ.ن ومـ.ـا سيخـ.ـر.ج من الموافـ.ـقات والسـ.ـفرات العـ.ـديدة لا يـ.ـز.ال غيـ.ـر واضـ.ـح لكـ.ـن العـ.ـزيمة قـ.ـوية.وفـ.ـي الصـ.ـدد قـ.ـال مستشـ.ـار رئيـ.ـس الوكـ.ـالة الفـ.ـدرالية لاستغـ.ـلال الثـ.ـروات الباطـ.ـنية دميتـ.ـري أولينـ.ـيك لـكومـ.ـيرسانت لدى رو.سيا ما تقدمه للشــعـ.ـب السوري، لكـ.ـن أولاً وقبل كل شيء، يجب على سـ.ـوريا صياغة استـ.ـراتيجية إعادة الإعمـ.ـار بعد ذلك، وبعد تحديد النقاط الرئيسية، ستكون رو.سيا قادرة على تركيز مسـ.ـاعدتها. فمن شأن مثل هـ.ـذه المساعدة فقط أن يكون لها تأثير منهجي على الاقتصاد السوري، ولـ.ـن تبقى مجرد عمل خيـ.ـري.بالإضافة إلى ذلـ.ـك وكما أوضح مــصـ.ـدر دبلومـ.ـاسي في موسـ.ـكو لـ كومـ.ـيرسانت كـ.ـانت هناك توقـ.ـعات بإعفـ.ـاء مشـ.ـاريع ترمـ.ـيم البـ.ـنية التحـ.ـتية السـ.ـورية من العقـ.ـوبات الأمـ.ـريكية لا تـ.ـز.ال الصعـ.ـوبات قـ.ـائمة في هـ.ـذا الملـ.ـف وقد وجد المبـ.ـعوث الخاص للرئيـ.ـس الرو.سي ألكـ.ـسندر لافـ.ـرنتيف صعـ.ـوبة في تقويم آفـ.ـاق التعاون الرو.سي الأمريكـ.ـي حـ.ـول سـ.ـوريا وفي الوقـ.ـت نفـ.ـسه أشـ.ـار لافـ.ـرنتيف إلى أن مـ.ـوسكو تتوقـ.ـع مواصـ.ـلة عمـ.ـلية الاعتـ.ـراف بسـ.ـوريا وقيـ.ـادتها من قبل المجـ.ـتمع الدو.لي. وبحسبه فإن الإشـ.ـارات تأتي حتـ.ـى الآ.ن من دو.ل المنطـ.ـقة الأرد.ن والعراق والإمـ.ـارات والبحـ.ـرين.مـ.ـن الواضـ.تح أن مـ.ـوسكو رغـ.ـم حمـ.ـاستها لا تـ.ـنوي تحمل عـ.ـبء إعـ.ـادة إعمـ.ـار سـ.ـوريا وحـ.ـدها. فهي بحـ.ـاجة إلى مسـ.ـاعدة جيـ.ـرانها وتــخـ.ـفيف العقـ.ـوبات الغـ.ـربية على سـ.ـوريا.