السورية للتجارة: دراسة لإدراج مواد أخرى على البطاقة الذكية.

السورية للتجارة: دراسة لإدراج مواد أخرى على البطاقة الذكية.

بين معاون مدير عام السورية للتجارة إلياس ماشطة أنه خلال أيام سيتم برمجياً فصل رسائل السكر عن رسائل الأرز عبر البطاقة.الإلكترونية.وأن سبب الفصل نتيجة ضعف التوريدات للمادتين، بحيث تصل مادة قبل الأخرى بيومين أو ثلاثة، وفي حال توافر المادتين ستصل.الرسالتين معاً.وفي سجلاتنا يوجد لدينا 4 ملايين عائلة موزعة على 1600 مركز منتشرة على كامل الجغرافيا السورية.و لا يوجد دراسة أو مقترح لتوزيع المواد المدعومة عبر المعتمدين، لأن المواد متوافرة في صالاتنا ومراكزنا.و يصل يومياً 80 ألف رسالة، وفي ببعض الأحيان تبلغ 50 آلف رسالة يومياً.كما هناك دراسة لإدراج مواد أخرى على البطاقة الذكية، ويمكن البدأ بمادتين سابقتين كالشاي والزيت.وإن كل المواد التي يحتاجها المواطن موجودة في صالات السورية للتجارة.