صحيـ.ـفة أمـ.ـريكية تكشـ.ـف عن تفـ.ـاصيل مفـ.ـاوضات سـ.ـرية بيـ.ـن امـ.ـريكا وسـ.ـوريا

متابعات كشـ.ـفت وكــ.ـالة “أسـ.ـوشيتد برس” بحسب وكالات عن تفاصيل مفـ.ـاوضات سـ.ـرية جرت العام الماضي بين الولايـ.ـات المتـ.ـحدة وسـ.ـوريا بشأن تحـ.ـرير مـ.ـواطنين أمـ.ـريكيين محتجـ.ـزين فـ.ـي هـ.ـذا البـ.ـلد العـ.ـربي.وذكّرت الوكـ.ـالة في تقرير نشرته اليوم الخميس بأن مسـ.ـؤولين أمـ.ـريكيين اثنين توجـ.ـها إلى دمشـ.ـق في أغسطس العام الماضي لعقد اجتماع سـ.ـري مع زمـ.ـلائهما السـ.ـوريين (واعترف البيـ.ـت الأبيض بذلك في أكتوبر)، بهدف بحث مـ.ـصير الأمـ.ـريكيين الذين يعتقد أنهم محتجـ.ـزون في البـ.ـلاد، منهم الصحفي أوستن تـ.ـايس الذي خطـ.ـف منذ ثماني سنوات ولا يزال الغـ.ـموض يلف مـ.ـصيره منذ ذلك الحين.ولفتت الوكالة إلى أن تحـ.ـرير الأمـ.ـريكيين المحتـ.ـجزين كان سيجـ.ـلب منفـ.ـعة إلى الرئـ.ـيس الأمـ.ـريكي السابق دونـ.ـالد ترامـ.ـب قبل أشهر من انـ.ـتهاء ولايـ.ـته، مضيفة أن “اختـ.ـراقا بدا مـ.ـمكنا”.لكن تلك الزيـ.ـارة السـ.ـرية، حسب التقرير الذي يعتـ.ـمد على إفـ.ـادات عدد من الأشخاص المطلـ.ـعين على الموضوع طلب بعضـ.ـهم عد.م الكشـ.ـف عن هويـ.ـتهم، فشـ.ـلت في تحقيق أي نتـ.ـيجة، بعد أن طـ.ـرح الجانب السـ.ـوري سلسـ.ـلة مطالب كانت ستتـ.ـطلب من واشـ.ـنطن تغيير سـ.ـياساتها جـ.ـذريا تجـ.ـاه دمشق، بما في ذلك رفع العقـ.ـوبات وسـ.ـحب قـ.ـواتها من البلاد واستـ.ـئناف العـ.ـلاقات الدبلـ.ـوماسية الطبيـ.ـعية.وأوضح التقـ.ـرير أن الوفد الأمـ.ـريكي، خلال اجتماع عقـ.ـد في مكتب مديـ.ـر إدارة المخـ.ـابرات العـ.ـامة السورية علـ.ـي ممـ.ـلوك، طلب معلومـ.ـات عن تـ.ـايس وغيره من الأمـ.ـريكيين المحتـ.ـجزين، منهم عالم النفـ.ـس مجـ.ـد كمـ.ـالماز الذس اختـ.ـفى عام 2017.لكن بعد رفض الأمـ.ـريكيين تلبية الشروط المطـ.ـروحة، لم يعرض السـ.ـوريون أي معلومـ.ـات ذات قيـ.ـمة كان من شأنها تأكيد بقاء تـ.ـايس على قيـ.ـد الحيـ.ـاة، ما كان سيـ.ـعد لحظة رمـ.ـزية في الاتـ.ـصالات بين الدولـ.ـتين بحسب مـ.ـاذكرت الوكالة .وكشـ.ـفت “أسـ.ـوشيتد بـ.ـرس” أن الولايـ.ـات المتحـ.ـدة حاولت إقـ.ـامة عـ.ـلاقات مع دمشق قبل بدء الزياـ.ـرة المـ.ـذكورة.ونقلت الوكالة عن المسـ.ـؤول الأمريكي كاش بـ.ـاتيل الذي شارك في المفـ.ـاوضات بصفة كبـ.ـير المستشارين لمحـ.ـاربة الإرهـ.ـاب في البيت الأبـ.ـيض، قوله إن التحضيرات للاجتمـ.ـاع استغـ.ـرقت أكثر من عـ.ـام، مؤكدا أنه أضـ.ـطر في هذا الصـ.ـدد إلى طلب دعـ.ـم لبنـ.ـان.كما كشـ.ـف باتيل أن “شـ.ـريكا للولايـ.ـات المتحدة في المنطقة” أســهـ.ـم أيضا في “بنـ.ـاء حسن النيـ.ـة” مع دمشـ.ـق، إذ عرض على الحكـ.ـومة السورية مسـ.ـاعدة في عـ.ـلاج السـ.ـيدة الأولى السورية أسـ.ـماء الأسـ.ـد من مـ.ـرض السـ.ـرطان (ولم يقدم المـ.ـسؤول مزيـ.ـدا من التـ.ـفاصيل عن هذه المبـ.ـادرة).وأعرب باتيل عن بالغ أسـ.ـفه إزاء فشـ.ـل الاجتماع مع السـ.ـوريين، قائلا إنه يعتبر الإخفـ.ـاق في إعادة تـ.ـايس إلى وطـ.ـنه من أكبر إخـ.ـفاقاته في إدارة ترامـ.ـب بحسب مـ.ـاذكرت الصحيفة .