هل تعرضت ميريام لتهديدات إرهابية في حفلها؟

نشر البعض معلومات خاطئة تخص حفل الفنانة اللبنانية ميريام فارس الذى أقيم مساء يوم السبت الماضي، على شاطئ خاص في إحدى قرى الساحل الشمالي، حيث روجوا أن تهديدات إرهابية كادت أن تتسبب في إلغاء الحفل.

بالفيديو: قبلة ميريام فارس في سانتوريني

من جانبه أوضح ياسر زايد المنتج الفني ومنتج الحفل أن هذا الكلام عاري تماماً عن الصحة وأنه حدث لبس في تفهم الموقف فقال: “تلقيت بالفعل اتصالاً من إحدي الجهات الأمنية لإخباري ببعض التحفظات الخاصة بتجهيزات الشاطئ الذي تقرر إقامة الحفل فيه بناء ًعلي تقرير لجنة من المصنفات الفنية وهو ما كان يستدعي الغاء الحفل”.

ميريام فارس (1)

أكد ياسر زايد أنه تحرك بنفسه لمقابلة الجهات الأمنية ومدير أمن مطروح الذي تواجد بنفسه مكان الحفل وتأكد من سلامة المكان ومناسبته لاستكمال الحفل، وقام زايد أيضا بإصطحاب رولا فارس مديرة أعمال ميريام لزيارة الشاطئ قبل الحفل وطمأنتها علي سلامة ميريام بنفسها من مدير الأمن الذي أكد لها عدم وجود أية محاولات إرهابية في الساحل حتي أثناء ثورة ٢٥ يناير.

ميريام فارس (2)

ياسر أكد أيضا أن البعض استغل التوتر الذي حدث في القاهرة قبل الحفل بيوم وحاول تخويف ميريام فارس من الوضع الأمني معتمداً علي أنها لبنانية لا تعرف جيداً أن الساحل الشمالي من المناطق الأكثر أمناً فى مصر، حيث أنه فى وقت ثورتي مصر، والإنفلات الأمني لم يحدث في الساحل الشمالي أي أعمال تدل على خروجه عن سيطرة الأمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.