تعميم تصدره إدارة التعبئة العامة التابعة للقـ.ـوات المسلـ.ـحة السـ.ـورية

تعميم تصدره إدارة التعبئة العامة التابعة للقـ.ـوات المسلـ.ـحة السـ.ـورية

إدارة التعبئة العامة في الجيـ.ـش السـ.ـوري تصدر تعميما يقضي بإلغاء إجراء يعرف في البلاد باسم “التعبئة” ويسمح بموجبه بمصادرة أي مركبة لاستخدامها في الأعمال العسـ.ـكرية.

ويستند تعميم أصدره مدير إدارة التعبئة العامة إلى “توجيه صادر عن مكتب القائد العام” للجيش والقـ.ـوات المسـ.ـلحة الرئيـ.ـس بشـ.ـار الأسـ.ـد المتضمن: توقف جميع إجراءات مصادرة الآليات والمعدات الهندسية المتبعة، والعمل وفق قانون التعبئة وتعليماته التنفيذية ونظام عمل إدارة التعبئة العامة وكل مخـ.ـالفة تستوجب المسؤولية.

وكان انتشرت توجيهات بإلغاء تعبئة المركبات، وإعادة المركبات التي خضعت للتعبئة إلى أصحابها.

ومنذ أن بدأت الأزمـ.ـة في البلاد تأخذ منحى عسكـــ.ـريا، وخاصة في المدن بدأت ظـ.ـاهرة توقيف أي سيارة (خاصة سيارات النقل الكبيرة) ومصادرتها بهدف استخدامها في العمليات العسكـ.ـرية، وغالبا لا تعود تلك السيارات لأصحابها، إذ أن الأمر كان غالبا يتم بطريقة عشوائية، وبالإكراه، وحتى بلا ورقة واحدة تثبت هوية الجهة التي صادرت المركبة.