العثور على 121 جثة لضحايا “الماليزية” وصندوقيها الأسودين

العثور على 121 جثة لضحايا “الماليزية” وصندوقيها الأسودين

عثرت فرق الإنقاذ على الصندوقين الأسودين للطائرة الماليزية وجثث 121 راكبا من أصل 298 كانوا على متنها لحظة تحطمها فوق دونيتسك شرقي أوكرانيا أمس الخميس.

وذكرت وكالة “رويترز” نقلا عن شهود عيان أن فريق الإنقاذ عثر في مكان تحطم الطائرة على الصندوق الأسود الثاني للطائرة.

وكان ممثل عن كتيبة “الشرق” التابعة لقوات الدفاع المحلية قد أعلن في وقت سابق عن العثور على ما يشبه الصندوق الأسود للطائرة المتحطمة في مكان سقوطها.

ووفقا للوكالة فإن مسلحي قوات الدفاع عثروا على الصندوق الأسود الأول.

العثور على 121 جثة من ضحايا الحادث
من جهة أخرى أعلنت هيئة الطوارئ الأوكرانية الجمعة 18 يوليو/تموز أنه تم العثور صباح الجمعة على 121 جثة من ضحايا الحادث في شرق أوكرانيا.

وأضافت الهيئة أن 95 من موظفيها يشاركون في عمليات البحث.

من جانبه أعلن ألكسندر بوروداي رئيس “جمهورية دونيتسك الشعبية” المعلنة من جانب واحد عن إنشاء لجنة لتنسيق كافة الأعمال المتعلقة بالتحقيق في تحطم الطائرة الماليزية.

وقال بوروداي الجمعة إن هذه اللجنة ستتعاون مع المنظمات الدولية المعنية وأهالي الضحايا.

مقتل المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية في تحطم الطائرة بشرق أوكرانيا
وقتل في تحطم الطائرة “بوينغ-777” الماليزية في شرق أوكرانيا المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية غلين رايموند توماس الذي كان متوجها إلى أستراليا للمشاركة في مؤتمر دولي حول مكافحة مرض الإيدز، إضافة إلى نحو 100 من الأطباء والعلماء كانوا متوجهين للمشاركة في هذا المؤتمر الدولي الذي سيبدأ أعماله في ملبرن الأسترالية يوم الأحد.

تنسيق أوروبي روسي أوكراني للتحقيق في تحطم الطائرة الماليزية

 

أعلنت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أن فريق اتصال ثلاثيا يضم ممثلين عن المنظمة وروسيا وأوكرانيا أجرى في كييف مؤتمرا عبر الفيديو مع ممثلين عن دونيتسك بشأن تحطم الطائرة الماليزية.وأضافت المنظمة الدولية أن هذه المباحثات جرت الخميس وكانت تهدف إلى تنسيق عدد من الإجراءات العملية بشأن الكارثة الجوية.

ووافقت قوات دونيتسك على السماح للسلطات المحلية بإجراء عملية للبحث عن جثث القتلى وكذلك بدخول لجنة التحقيق الوطنية ومحققين دوليين ومراقبين عن منظمة الأمن والتعاون في أوروبا لمكان الحادث في المنطقة التي تخضع لسيطرة قوات الدفاع الشعبي. وأكدت قوات دونيتسك تقديم ضمانات أمنية لهؤلاء المحققين والمراقبين.

يشار إلى أن طائرة ركاب ماليزية من طراز “بوينغ- 777” كانت تنفذ رحلة من أمستردام إلى كوالالمبور تحطمت الخميس 17 يوليو/تموز فوق مقاطعة دونيتسك جنوب شرق أوكرانيا ما أدى إلى مقتل 298 شخصا، بينهم 154 هولنديا، 27 أستراليا، و23 ماليزيا، و11 إندونيسيا، و6 بريطانيين، و4 ألمان، ومثلهم من البلجيكيين و3 مواطنين فلبينيين وكندي، فيما يجري تحري جنسيات باقي الركاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.