داعش يخطط لأستهداف طرابلس اللبنانية في شهر رمضان

داعش يخطط لأستهداف طرابلس اللبنانية في شهر رمضان

سوريا الاعلامية – رائد محمد المواس

ذكرت صحيفة “السفير” أنه وفي خطوة مشبوهة ومريبة، تأتي في سياق التهويل المقصود من التداعيات الأمنية التي يمكن أن تترتب على المعارك في جرود القلمون وجرود عرسال، كما يمكن أن تأتي في سياق التنافس بين «النصرة» و «داعش»، سرّب أحد قيادات «جبهة النصرة» عبر حسابه على «تويتر» الذي يحمل اسم «أُس الصراع في الشام» معلومات عن مخطط إرهابي ينوي تنظيم «داعش» القيام به في أول أيام شهر رمضان في محافظة الشمال.

وفي التسريبات المبنية، وفق قوله، على «معلومات موثقة»، فإن تنظيم «الدولة الإسلامية يجهز لعملية كبيرة في طرابلس في أول رمضان ضد الجيش اللبناني»، مشيراً إلى أن العملية من المفترض أن تكون بقيادة «أبو قتادة» العراقي الذي قدم من محافظة الرقة السورية و «قام بتفعيل بعض الخلايا النائمة». كما ذكر أن «أبو قتادة» العراقي مقيم حالياً في حي الرمل في طرابلس.

يُذكر أن «أسس الصراع في الشام» هو القيادي في «جبهة النصرة» المعروف باسم «أبو محمد صالح الحموي» وكان يشغل منصب «الأمير الشرعي» في محافظة حماه. كما كان معروفاً بعلاقاته الواسعة مع قيادات «الدولة الإسلامية»، حتى أنه كان يُتَّهم بـ «الدعشنة» لكنه أعلن منذ فترة عن «توبته»، وذلك في بيان أقر فيه أنه كان «يتبع نهج الغلو والتطرف ولكن الله خلصه منه».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.