الإمارات تطلق مشروع إرسال أول مسبار عربي إلى المريخ

الإمارات تطلق مشروع إرسال أول مسبار عربي إلى المريخ

دخلت الإمارات المتحدة رسمياً السباق العالمي لاستكشاف الفضاء الخارجي عبر إعلانها اليوم إنشاء “وكالة الإمارات للفضاء” وإطلاق مشروع لإرسال أول مسبار عربي إلى المريخ سيصل في العام 2021.

وأعلن رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان إنشاء وكالة الفضاء الإماراتية وبدء العمل على مشروع لإرسال أول مسبار عربي وإسلامي الى كوكب المريخ بقيادة فريق عمل إماراتي في رحلة استكشافية علمية تصل للكوكب الأحمر خلال السبع سنوات المقبلة وتحديداً في العام 2021.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات الرسمية “وام” عن الشيخ خليفة تأكيده أن “هدف دولة الإمارات سيكون دخول قطاع صناعات الفضاء والاستفادة من تكنولوجيا الفضاء بما يعزز التنمية والعمل على بناء كوادر إماراتية متخصصة في هذا المجال”، مضيفاً بأن “هدفنا أن تكون الإمارات ضمن الدول الكبرى في مجال علوم الفضاء قبل 2021”.

وقال رئيس الدولة إن “المسبار الجديد سيكون أول مسبار يدخل به عالمنا العربي والإسلامي عصر استكشاف الفضاء وسيجري إطلاق المسبار بقيادة فريق إماراتي وهدفنا سيكون بناء قدرات علمية ومعرفية إماراتية في علوم استكشاف الفضاء الخارجي وتقديم إسهامات علمية ومعرفية جديدة للبشرية في مجال استكشاف الأجرام السماوية البعيدة ووضع دولة الإمارات في مصاف الدول المتقدمة في مجال علوم الفضاء خلال السنوات المقبلة”.

وقال نائب رئيس الدولة محمد بن راشد آل مكتوم إن الاستثمارات الوطنية الحالية في الصناعات والمشاريع المرتبطة بتكنولوجيا الفضاء تتجاوز 20 بليون درهم، مشيراً إلى أن “وكالة الفضاء الإماراتية ستشرف على جميع هذه الأنشطة وتنظمها وتطور القطاع وتعمل على نقل المعرفة اللازمة بما يدعم مكانة الإمارات كلاعب عالمي في هذا المجال ويعزز من دور تكنولوجيا الفضاء في الاقتصاد الوطني”.

ومن المقرر وصول المسبار الإماراتي إلى كوكب المريخ في العام 2021،  تزامناً مع الذكرى الخمسين لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة وسينطلق المسبار في رحلة تستغرق 9 اشهر يقطع خلالها أكثر من 60 مليون كيلومتر وستكون دولة الإمارات ضمن 9 دول في العالم فقط لها برامج فضائية لاستكشاف الكوكب الأحمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.