مصادرة وإتلاف11طنا من رب البندورة الفاسدة بالسويداء

مصادرة وإتلاف11طنا من رب البندورة الفاسدة بالسويداء

ضبطت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في السويداء أمس بالتعاون مع الجهات المختصة سيارتين محملتين بكمية 11 طنا من مادة رب البندورة الفاسدة وغير الصالحة للاستهلاك البشري.

وأوضح مدير التجارة الداخلية المهندس ماهر الشعراني في تصريح لمراسل سانا “أنه تم الاشتباه بسيارتين من نوع بيك آب قادمتين من محافظة درعا إحداهما قادمة عن طريق بلدة عرى وتحمل نحو 5 أطنان من مادة رب البندورة والثانية عن طريق قرية الأصلحة غربي مدينة السويداء وتحمل نحو 6 أطنان من المادة نفسها معبأة ضمن براميل” مشيرا إلى “أنه تم توقيف السيارتين في بلدة عتيل شمالي مدينة السويداء حيث كانتا متجهتين إلى معمل لتعليب الأغذية في البلدة ذاتها”.

وبين أنه بعد مصادرة المادة وفحصها في مخبر المديرية تبين أنها فاسدة وجرى إتلافها على الفور وتنظيم الضبط اللازم بحق المخالفين وإحالة سائقي السيارتين إلى القضاء المختص موضحا أن التحقيق جار للكشف عن المتورطين بتوريد هذه المادة الفاسدة وإحالتهم إلى القضاء.

وتمكنت دورية تابعة لمديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالسويداء الشهر الماضي من ضبط عملية تهريب لكمية تقدر بطن من الدقيق التمويني من أحد الأفران بمدينة السويداء حيث جرى تنظيم الضبط التمويني اللازم بحق صاحب الفرن وإغلاقه بالشمع الأحمر واتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المهربين والناقلين والمشتركين في عملية التهريب.

السويداء-سانا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.