الجيش والوحدة يواصلان التألق في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم

الكويت-عمان-سانا

يواصل فريقا الجيش والوحدة ممثلا الكرة السورية في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التألق في منافساتها حيث بلغ الجيش دور الستة عشر بعدما هزم الكويت الكويتي أمس في عقر داره بهدف دون رد والوصول إلى النقطة العاشرة في صدارة المجموعة الرابعة ضمن الجولة الرابعة للمنافسات.1

وقال مدرب الجيش أنس مخلوف في مؤتمر صحفي عقب المباراة .. لعبنا مباراة كبيرة أمام خصم قوي مثل الكويت الذي حاول الاستفادة من ميزة اللعب على أرضه وأمام جمهوره وكنا واقعيين ولم نفتح الملعب لأن الفريق المقابل يمتلك لاعبين مميزين.

وأضاف.. قدم لاعبونا مستوى رائعا وحققوا نتيجة مهمة وكلتا المباراتين أمام الكويت كانتا جيدتين حيث حصلنا خلالهما على أربع نقاط وهو ما سيمنحنا دفعة قوية من أجل مواصلة مشوارنا الناجح في البطولة.

من جهته قال مدرب الكويت محمد إبراهيم.. خوض ثلاث مباريات حاسمة في غضون سبعة أيام أثر على فريقنا ولهذا قمنا بإراحة بعض اللاعبين المهمين في هذه المباراة وفقد لاعبونا التركيز في الشوط الأول في حين أن الفريق المقابل لعب بطريقة دفاعية قوية.

وأضاف.. طلبنا من اللاعبين عدم إهدار النقاط المهمة لأن هذا يؤثر على طموحنا في التأهل للأدوار الإقصائية ويجب أن نركز الآن في آخر مباراتين من أجل الحصول على بطاقة التأهل الثانية عن المجموعة.2

وتقام الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الرابعة في التاسع والعشرين من الشهر الجاري وفيها يلتقي الجيش مع الرفاع البحريني في المنامة والنجمة اللبناني مع الكويت في بيروت.

وحافظ فريق الوحدة على صدارة المجموعة الأولى في البطولة بعد تعادله مع الوحدات الأردني بهدف لمثله في المباراة التي جمعتهما أمس في الأردن ضمن الجولة الرابعة للمنافسات رافعا رصيده إلى سبع نقاط متقدما على الوحدات بفارق المواجهات المباشرة.

وقال مساعد مدرب الوحدة محمد شبرق في المؤتمر الصحفي عقب المباراة .. كنا نعرف أن المباراة ستكون صعبة جدا بالنسبة لنا لأننا ندرك أن الوحدات فريق قوي وتأثر فريقنا في بداية اللقاء بركلة الجزاء وهدف السبق للوحدات وحاولنا ما بوسعنا اللعب بتنظيم جيد حيث كانت خطتنا تقوم على اللعب بطريقة هجومية في الدقائق الأخيرة من المباراة.

وأضاف.. قمنا ببعض التغييرات الهجومية ونفذ اللاعبون بدقة الخطة التكتيكية التي وضعت بين شوطي اللقاء واجتهدنا في الشوط الثاني وايا تكن قرارات حكم المباراة المثيرة للجدل فإن تركيزنا على التسجيل كان هدفنا في النصف الساعة الأخيرة وهو ما تحقق لنا قبل نهاية المباراة بدقيقتين والنقطة التي حصلنا عليها تعد جيدة أمام مثل هذا الخصم القوي والآن المنافسة مفتوحة بين ثلاثة فرق من أجل التأهل عن المجموعة.

وأشار شبرق إلى أن فريقه يضع نصب عينيه الفوز في مباراته القادمة على النهضة العماني في الثامن والعشرين من الشهر الجاري ضمن الجولة الخامسة ليضمن تأهله إلى الدور الثاني في البطولة بغض النظر عن نتيجة المباراة الأخيرة أمام سلام زغرتا اللبناني في الثاني عشر من أيار القادم وعن نتائج المباريات الأخرى.

من جهته قال مدرب الوحدات عبد الله أبو زمع إن المباراة كانت صعبة وزادت صعوبتها بعد طرد حارس المرمى عامر شفيع وبالمجمل قدمنا مستوى جيدا في الشوط الأول وسنحت لنا بعض فرص التسجيل لكننا لم نكن محظوظين.

وأضاف.. الدقائق الأخيرة من المباراة كانت صعبة بالنسبة لنا حيث حاولنا المحافظة على تقدمنا لكننا لم نفلح وسنسعى من أجل تصدر المجموعة عبر الفوز في آخر مباراتين.

وتقام الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة في الثامن والعشرين من الشهر الجاري حيث يلتقي الوحدة مع النهضة العماني في مسقط وسلام زغرتا اللبناني مع الوحدات في بيروت.

الكويت-عمان-سانا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.