فضيحة» داخل منتخب المكسيك قبل خوض كأس العالم

يواجه لاعبو منتخب المكسيك، فضيحة من العيار الثقيل، قبل أيام قليلة من خوض منتخبهم للمونديال الذى تستضيفه الأراضى الروسية بدءا من الخميس المقبل.

وكشفت مجلة مكسيكية تُدعى «تى فى نوتاس» تفاصيل مثيرة عن استئجار 30 فتاة ليل، من قِبل لاعبى المنتخب، وقاموا بعمل حفلة عقب الانتصار على منتخب إسكتلندا وديا بهدف دون رد، مستغلين فترة الراحة التى منحها جهازهم الفنى بقيادة خوان كارلوس أوسوريو، واستمر الحفل لمدة يوم كامل خلف الأبواب المغلقة.

وأقيم الحفل المشبوه فى مكان يدعى «لاس لوماس» وحضر اللاعبون بدون زوجاتهم وصديقاتهم، ووصلوا فى حدود العاشرة والنصف مساء بالتوقيت المحلى لمكسيكو سيتى، وحضر 30 فتاة ليل، وقضى اللاعبون سهرتهم حتى مساء اليوم التالى مستمتعين بالموسيقى والمشروبات والألعاب الترفيهية والفتيات.