بالصور : قصة الرجل الذي “يقف خلف” كيم جونغ-أون وإيفانكا ترامب

أثار نائب رئيس كوريا الشمالية فضول الكثيرين مؤخرا بعد ظهوره في أكثر من مناسبة هامة خلفه، فضلا عن إيفاده الأسبوع الماضي إلى واشنطن لتسليم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رسالة من كيم جونغ-أون على الرغم من وجود اسمه على قائمة أمريكية بالعقوبات على أفراد في النظام الحاكم في بيونغ يانغ.

إنه الجنرال كيم يونغ-شول، رئيس الاستخبارات الكورية الشمالية السابق. إليكم بعض المعلومات عنه:

-يعرف بأنه الذراع اليمنى لرئيس كوريا الشمالية

-وصفه ترامب بأنه ثاني أقوى رجل في كوريا الشمالية

-من مواليد 1946 وترقى مناصب عسكرية رفيعة

-عينه كيم جونغ-أون نائبا للجنة المركزية لحزب العمال الحاكم

-ترأس وفد بلاده في المفاوضات مع كوريا الجنوبية

-معروف باستخدام لغة حادة مع الولايات المتحدة، فتعهد ذات مرة بتحويلها إلى “بحر من النيران”.