عاجل : قوات من الجيش السوري تحتشد لاقتحام هذه المنطقة في دمشق … بعيدا عن الغوطة

نقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي عن قائد «لواء القدس»، قوله: «لن نخرج من دمشق من دون تحرير (مخيم) اليرموك»، وأوضح أن «5000 مقاتل جاهزون لتحرير اليرموك بعد تحرير الغوطة وسنقوم بالإعداد لتحريره».
من جانبها وفي بيان لها، تلقت «الوطن» نسخة منه، استنكرت القوى والفصائل الفلسطينية في سورية كافة الأعمال الإجرامية والإعدامات التي تقوم بها العصابات الإرهابية، وقالت: «الكل يعي تماماً أن هذه العصابات الإرهابية التي تعيث إجراماً في سورية جزء من العصابات الصهيونية الإرهابية العالمية، وهي إذ تستهدف الشعب السوري فإنها تستهدف أبناء شعبنا الفلسطيني أيضاً، وتعمدت القتل والتهجير في المخيمات الفلسطينية، خاصة مخيم اليرموك».
في الأثناء ذكرت مواقع إلكترونية معارضة أن «قاطع جبهة النصرة في منطقة الريجة بمخيم اليرموك اعتقل الثلاثاء القيادي أبو بكر دجّو، بسبب تنسيقه مع تنظيم داعش لدخول بلدات جنوب دمشق (يلدا، ببيّلا، بيت سحم) عبر مناطق سيطرة التنظيم المتاخمة للبلدات».
ويُعد الدجّو أحد أبرز قياديي «النصرة» في مخيم اليرموك حالياً.