“لمى دريباتي” : طموحي لا يوجد له حدود ولا يتوقف عند نقطة ما … الفن هو ما يتركه الفنان من حياته ليخلد …الفن لغة يفهمها كل البشر…فكرة الشمع خطرت لي لأنني من محبتي الشمع المعطر


خاص وكالة سوريا الإعلامية

رسوماتها تخبرك عن ماهيتها تعشق حكايات لوحاتها تستمتع بروايات تصيغها مخيلتك عما شاهدت من ابداع … فقلمها الرصاص عرف بالجرأة وريشتها بالإبداع وأما عن لوحات الشمع المعطر فتلك حكاية ابداع اخرى ….درست الطب ودخلت مجال الرسم والآن تقوم بجولات تلف بها سوريا لعرض فنها…. للتعرف أكثر عن الفنانة لمى دريباتي كان لنا معها اللقاء التالي:


ماذا يعني لك الفن بشكل عام ؟

الفن هو تلك الرسالة التي استطيع من خلالها التعبير عما في داخلي من مشاعر وانفعالات وحتى تجارب ومواقف كلها تنعكس من خلال الفن
وللناس الفن هو ما يتركه الفنان من حياته لتخلد فنه وذكره لأن الفن يحمل قيم سامية في الحياة.

10686766_593121420816239_3902533502344747971_nباعتبارك خريجة طب بشري هل تعتقدين ان الطب سيبعدك عن الفن؟
بكل تأكيد إن الحياة العملية ودراستي لها أهمية كبيرة في حياتي ولكن
لا يوجد هناك ما يستطيع أن يبعدني عن الفن .. والآن انا في فترة يجب أن اختار اختصاصي في الطب ويجب أن أحاول إيجاد وقت لأفكار جديدة للوحات ومعارض لأدعم مسيرتي الفنية اكثر واكثر …

10407282_599086023553112_2757538009327211611_nمتى اكتشفت موهبتك بالرسم لأول مرة وماذا كانت رسمتك؟

منذ الصغر كنت مهتمة جدا بالرسم وأهلي لاحظوا ذلك فكانوا يدعموني بالمواد وكل شيء لتنمية موهبتي ….
ولكن اول مرة لاحظوا الموهبة بشكل افضل كان عمري12 سنة رسمت والدي.. كانت نسبة الشبه تقريبا 70% عندها شجعوني رفاقي واهلي على المضي في هذا المجال بشكل اكبر …

شاركت بعدة معارض ما هي الرسالة التي أردت إيصالها ؟ وما هي المعارض التي شاركت بها ؟

شاركت بحوالي 14 معرض جماعي ومعرضين فرديين ضمت مواضيع مختلفة
واغلب لوحاتي عن جسد الانثى والذكر وعن المعاناة والجمال والحب والواقع والمواضيع التي تلهمني وتلهم كثير من ناس ….
أما عن الرسالة التي أحب ايصالها دائما …هو انو الفن فوق كل شيء بالحياة وبالفن نستطيع أن نفهم بعضنا البعض أكثر من الكلام فالفن لغة يفهمها كل البشر…

10847640_602025519925829_7386995443697453461_oكثير من متابعيك يريدون معرفة ما هي مشاريعك القادمة ؟

المشاريع القادمة هي مبادرة 300 رسمة لصور شخصية بدأت بها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك …
ووعدت أصدقائي ومحيطي الاجتماعي برسم صورهم.. وهم أكثر من 300 (بورتريه) ولكن سميت المبادرة هكذا وعملنا لها “هاشتاغ” لسهولة الوصول اليها عبر الفيس بوك .. والمشروع هو اقامة معرض يعبر من خلاله عن وجوه من سوريا …

والمشروع الثاني هو خط جديد بالرسم الزيتي بدأت العمل به .. وقريبا سيتم العرض له …

10374846_588530667941981_6103472039981117443_nالآن انت بجولة فنية عبر عدة محافظات سورية لاحظنا وجود لوحات فنية من الشمع وهو فن جديد نال اعجاب الكثير كيف خطرت ببالك هذه الفكرة؟

فكرة الشمع خطرت لي من محبتي للشمع المعطر … وبدأت فيها من سنة ونصف عندما كنت ابحث عن شمع معطر في اللاذقية ولم اجد فبحثت في اليوتيوب ووجدت ان الطريقة سهلة لصنع الشمع المعطر يدويا .. فبدأت .. وخصوصا ان العمل اليدوي مهم جدا كوسيلة للابتكار والتفريغ النفسي ايضا … كما وقمت بـ 4 معارض للشمع
وبدأت بجولة بسوريا اسمها ” شموع للسلام ” الجولة ليست فقط عن الشمع .. الجولة فيها رسومات ولوحات ايضا ….
ولكن سبب وراء اختيار الاسم في هذا الوقت هو أننا محتاجين للسلام النفسي او السلام مع ما حولنا….

ما هو الشكل الذي تحاولين رسمه دائما ؟

الشكل الذي أحاول رسمه دائما هو العين
فالعيون لها لغة خاصة بها … والبريق الذي يرتسم على العيون يعكس ما في داخلها وحتى في حالات اللاوعي ببعض الخربشات ترسم عين … يمكن لان اكتر شيء يجذبني بالرسم هوي الجسم البشري بتفاصيله …

اين يتوقف طموحك في مجال الفن ؟
طموحي لا يوجد له حدود ولا يتوقف عند نقطة ما
1779293_595158530612528_2607345055743831513_nوأتمنى أن تصل الجولة التي انا بصددها لكل مكان في سوريا .. لأن ما يهمني قبل العالمية بلدي انا … ويهمني كل شخص من بلدي أن يتابع عملي وفني ويقدم لي رأيه وأن تكون اعمالي مستمدة من بيئتنا السورية …

ماذا تقولين لمتابعيك؟ ولمن توجهين الشكر لأشخاص وقفوا بجانبك ؟

أوجه من خلالكم شكر كبير لكل المتابعين والنقاد أيضا الذين استفيد منهم ومن ملاحظاتهم والفن ليس له قيمة بدون مشاركة محبيك
10641084_590581754403539_4583587704606274347_nواشكر اهلي بالبداية على الدعم الدائم لي وأوجه شكر خاص للجندي المجهول بكل المعارض والتجهيزات والضغط النفسي الذي نتعرض له قبل كل معرض …هو رفيق دربي الشاب المسرحي والإعلامي محمد طريفي الذي يدعمني دائما وهو منسق جولة ” شموع للسلام ” … وأشكر اصدقائي المقربين فريق جولة ” شموع للسلام ” لأنهم لديهم ايمان بي وبكل خطوة أنا بصددها …

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.