الجعفري : مستعدون للتعاون مع أي جهد صادق يخدم الشعب السوري .. وهذا ما نطمح إليه

دعا مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، لوقف الكذب والتضليل حول الحرب المفروضة على سوريا ، مؤكداً استعداد دمشق للتعاون مع أي جهد صادق يهدف إلى خدمة الشعب السوري.

وأضاف الجعفري خلال جلسة لمجلس الأمن أمس الخميس، أن سياسة الدولة السورية قامت على ركيزتين هما محاربة الإرهاب بلا هوادة والانخراط بأي جهد للحل السياسي.. وموقفها ثابت بأن حل الأزمة سياسي أساسه الحوار السوري – السوري.

وأوضح الدكتور الجعفري أن بعض من تحدث في الجلسة غير موجود على الأرض ويستند إلى أقوال ومهاترات إعلامية ويعطي انطباعا بأن ما يجري على الأرض لا علاقة له بالإرهاب وأنه فقط هناك أزمة إنسانية لافتاً إلى أن الحكومة السورية حرصت منذ بداية الحرب على التعاون مع الأمم المتحدة والوكالات التابعة لها لإيصال المساعدات الإنسانية.

وقال الجعفري:”نطمح لعلاقة قانونية وأخلاقية مع الأمم المتحدة قائمة على عدم تسييس الملف الإنساني وعلاقة شراكة وواقعية وعلاقة رفض الإتجار بالسوريين”، مؤكدا أن ربط بعض الدول تمويل العمل الإنساني بشروط سياسية يقوض دور الأمم المتحدة.

وأضاف الجعفري “وافقنا على اقتراح اللجنة الدولية لإنشاء آلية ثلاثية تضم سوريا وروسيا والأمم المتحدة بهدف تعزيز التنسيق فيما يتعلق بالمساعدات الإنسانية”، ونشدد على ضرورة إرسال تلك المساعدات إلى جميع المناطق بما فيها التي حررها الجيش العربي السوري ولا سيما دير الزور.

 

المصدر : وكالات