إعادة تأهيل مطار باسل الأسد الدولي نظرا لأهميته في ..؟؟

إعادة تأهيل مطار باسل الأسد الدولي نظرا لأهميته في ..؟؟

تعمل دمشق على إعادة تأهيل مطار باسل الأسد الدولي قرب مدينة اللاذقية، ليلبي متطلبات المرحلة القادمة ويخدم استقبال طائرات من كافة الأنواع والأحجام.

وفي هذا الإطار يتم العمل على تأهيل مهبط المطار، وتبلغ تكلفة الأعمال بحسب ما نشرته صحيفة “الوطن” السورية اليوم الخميس، نحو 4.045 مليون ليرة سورية (حوالي 7.64 مليون دولار).

ونقلت “الوطن” عن وزير النقل السوري علي حمود قوله: “إنه تم إنجاز توسعة صالة القدوم والمغادرة بما يستوعب أكبر عدد من القادمين، ناهيك عن أن صالة المغادرة أصبحت 700 متر مربع بعد أن كانت 200 متر مربع فقط “.

ولفت حمود، الذي يقوم بجولة تفقدية للمطار، إلى البدء بأعمال التأهيل، مؤكدا أهمية المطار كونه يخدم 5 محافظات سورية، مضيفا أن هناك حركة جيدة من الرحلات وخاصة في موسم الذروة صيفا.

وأوضح حمود أن مدة تنفيذ المشروع 6 أشهر، علما أنه تم التنسيق مع القاعدة الروسية بهدف تنظيم المشروع ومتابعة إنجاز العمل عبر 5 مراحل.

وبين مدير المطار بدر سليمان أن إعادة تأهيل المهبط ووضعه في الخدمة تتيح إعادة استخدامه كمهبط هبوط آلي ما يؤدي إلى تحسين نوعية الخدمات المقدمة.