عزيزي المغترب سورية تنتصر هذا المقالة لك والنصيحة كانت بجمل ؟ اليكم التفاصيل

عزيزي المغترب سورية تنتصر هذا المقالة لك والنصيحة كانت بجمل ؟ اليكم التفاصيل

الدكتور محمود عبد الكريم عمران 

رسالة الى مغترب هي مقالة احتفظت بها لكي افردها يوم ارى النصر قريب وبشدة . اليوم وبعد كل هذه الانتصارات للجيش العربي السوري على كامل الجغرافيا السورية من الشمال الى الجنوب استطيع ان اوجه هذه المقالة الى كل مغترب سوري 

لن اعيد ماكتب ولن اشرح واقع الميدان فاالاخبار على شاشات التلفاز كافية فعندما تسلم مناطق كاملة للجيش العربي السوري وطلب المجموعات المسلحة تسليم سلاحها مقابل الاعفاء عنها هذا مؤشر كبير على انتهاء الحرب الارهابية على سوريا التي فشلت لامحالة بصبر الشعب والجيش والقائد تلك المعادلة الصعبة التي تكسرت عليها احلام الغرب واطماعهم .

عزيزي واخي المغترب لقد اخرجتك الظروف من سوريا بسبب الحرب والتدمير التي انتهجته المجوعات الارهابية المسلحة حال دخولها الى اي منطقة ومن حق الانسان بالطبيعة البشرية الميالة الى الاستقرار ان يبحث عن الامان .

اليوم ادعوكم للعودة الى سوريا والبدء بالاستثمار والعمران والمشاركة في بناء سوريا اجمل اجعل لنفسك بصمة في اعادة اعمار بلدك الدعم القادم في الاشهر القليلة القادمة سوف يذهل الجميع من تسهيلات وقرارات رائعة ستجعل لكم الفرص من اوسع ابوابها مفتوحة الشركات الصينية والايرانية والروسية سيكون لها دور كبير في الاعمار .

قروض وتسهيلات ستصل الى حد يفوق 70 % كل ذلك لمن يريد ان يعيد اعمار ارزاقه واعماله لذلك النصيحة بجمل ولن اطيل الحديث سوريا ستكون دبي الجديدة اجعل لنفسك مكان بها