“غرفة تنسيق رباعيّة” بين سوريا والعراق..وهذه مهامها

“غرفة تنسيق رباعيّة” بين سوريا والعراق..وهذه مهامها

كشف مصدر مطلع أن مسؤولين عراقيين رفيعي المستوى، يبحثون زيادة التنسيق بين بغداد ودمشق وطهران وموسكو، وأنّ مسؤولي غرفة التنسيق الرباعية سيركّزون على تأمين الحدود العراقية السورية فضلاً عن منع قيام أي منطقة عزل في سوريا انطلاقاً من العراق.

وأكد المصدر للـ”ميادين” أن الأميركيين لم يكونوا متحمسين لأي دور عراقي بتوفير دعم لوجستي لإقامة منطقة عازلة تريدها واشنطن، في حين أن بغداد وواشنطن تدركان أن المنطقة العازلة هي هدف تركي أكثر منه هدفاً في ملف الأزمة السورية.

واعتبر المصدر أن موقف إقليم كردستان “صعب مع الأتراك”، وذلك لجهة الدعم الأميركي لــ “قوات سوريا الديمقراطية” عبر منفذ سيمالكا.

هذا وجرت لقاءات عدة حول ملف الحدود العراقية السورية بين أطراف عراقية فاعلة في الميدان. وتنظر بغداد بحذر لتطورات الشرق السوري، مؤكدة لأطراف دولية أن العراق لن يكون منطلقاً لأي مناطق عزل في سوريا، على حد تعبير المصدر.

فيما تحذّر القوات العراقية والحشد من أي تصعيد يسبق وصولهما الحدود العراقية السورية.

المصدر: الميادين