السفير محمود يبحث مع وزيري الطرق والزراعة الإيرانيين تنفيذ المشاريع الاقتصادية والإنتاجية المشتركة وتفعيل اتفاقية التجارة الحرة

بحث وزير الطرق وبناء المدن رئيس اللجنة الوزارية الاقتصادية المشتركة بين سورية وإيران المهندس عباس أخوندي مع الدكتور عدنان محمود سفير سورية في إيران سبل تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين وتفعيل اتفاقية التجارة الحرة.
كما تم خلال اللقاء بحث توسيع قائمة السلع المتضمنة في الاتفاقية وإعفاءها من الرسوم الجمركية بالإضافة إلى العمل على توفير مستلزمات الإنتاج من المواد الأولية وإعادة تهيئة القطاعات الإنتاجية والصناعية من خلال إحداث خطوط إنتاج لتأمين المواد الأساسية التي تحتاجها السوق السورية ولا سيما في مجال الدواء والصناعات الغذائية بالإضافة إلى إقامة المشاريع الصناعية المشتركة لإنتاج الاسمنت والجرارات الزراعية والكابلات.

وشدد الوزير أخوندي على أهمية استمرار الحكومة الإيرانية في تقديم الدعم الاقتصادي لتأمين احتياجات الشعب السوري في مواجهة الحرب الإرهابية والاقتصادية التي يتعرض لها مشيرا إلى أن تنفيذ المشاريع الاستثمارية التي تم التوقيع عليها يخدم مصالح البلدين ويسهم في تحقيق نقله نوعية في العلاقات الاقتصادية بينهما.

وأعرب الوزير أخوندي عن استعداد الحكومة الإيرانية لإعادة بناء قطاع الإنتاج في سورية وتوفير المواد الأولية اللازمة للعملية الإنتاجية بما يعزز الصمود الاقتصادي للشعب السوري ويعيد بناء قدرات سورية الاقتصادية والتنموية.

بدوره أكد السفير محمود اهمية توسيع مجالات التعاون الاقتصادي واستئناف عقد الاجتماعات الدورية للجنة الوزارية الاقتصادية المشتركة واللجنة العليا المشتركة لوضع هذه المشاريع الاقتصادية على سكة التنفيذ.

وتم خلال اللقاء الاتفاق على عقد اجتماع للجنة الوزارية الاقتصادية المشتركة الشهر القادم.

إلى ذلك بحث وزير الزراعة الإيراني المهندس محمود حجتي مع السفير محمود سبل تعزيز التعاون في المجال الزراعي وتنفيذ عقود المشاريع الزراعية الموقعة بين البلدين والعمل على استكمال الإجراءات المتعلقة بتنفيذ المشاريع المشتركة وتوريد الآلات الزراعية وتدريب الكوادر السورية في مجال الثروة السمكية.

واتفق الجانبان على عقد اجتماع مشترك لوفد من وزارة الزراعة السورية مع نظيره الإيراني في طهران بأقرب وقت لتفعيل التعاون الزراعي وإنجاز الاتفاقيات الموقعة بما يخدم تأمين متطلبات القطاع الزراعي في جميع المجالات.