الراعي يجدد دعوته في رسالة عيد الفصح إلى وقف الحرب الإرهابية على سورية وبعض دول المنطقة

الراعي يجدد دعوته في رسالة عيد الفصح إلى وقف الحرب الإرهابية على سورية وبعض دول المنطقة

جدد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي دعوته إلى وقف الحرب الإرهابية على سورية وبعض دول المنطقة كالعراق ومصر وفلسطين واليمن وليبيا كما دعا الى وقف تمويل الإرهابيين.

وقال البطريرك الراعي في رسالته بمناسبة عيد الفصح المجيد “إننا نطالب الأسرة الدولية بكف يد الدول التي تغطي الحركات التكفيرية والتنظيمات الإرهابية وتمدها بالمال والسلاح وتوظف الإرهاب لمصالحها الرخيصة والمجرمة”.

وأضاف الراعي “إننا جميعا ندين كل أنواع الحروب والاضطهادات والاعتداءات فلا مبرر لها ولا من منطق يؤءيدها بل إنها وصمة عار على جبين الأسرة الدولية من دول كبرى ودول تابعة لها ولسياساتها يطبعها انعدام للإرادة الحسنة عندها” داعيا تلك الدول إلى وضع حد للحروب الجائرة والهدامة وإرساء الأسس الكفيلة بإحلال السلام العادل والدائم في المنطقة وانهاء معاناة ضحايا تلك الحروب.