دمشق تفنّد ادعاءات العدو الصهيوني بإستهداف جبل قاسيون والجيش يكبد الإرهابيين خسائر فادحة في معارك دمشق

دمشق تفنّد ادعاءات العدو الصهيوني بإستهداف جبل قاسيون والجيش يكبد الإرهابيين خسائر فادحة في معارك دمشق

فنّدت مصادر سورية إدعاءات الكيان الاسرائيلي باستهداف جبل قاسيون بغارة جوية. وأكد المصادر أن جبل قاسيون ينعم بالأمان ولاصحّة لأنباء الكيان الاسرائيلي بشأن استهداف الجبل بغارة جوية.

وكانت قد ادعت قناة اخبارية صهيونية أن طائرات كيان الاحتلال نفذت قصفا جويا على منطقة قريبة من دمشق يوم الثلاثاء.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء ان قناة “آي24” الإسرائيلية ادعت تنفيذ الكيان الصهيوني ضربة جوية ضد جبال قاسيون ونسبت الخبر الى وسائل اعلام سورية. وادعت القناة في تقريرها ان الهجوم استهدف مواقع عسكرية ومستودع سلاح؛ فيما لم يُؤكد جيش الاحتلال الخبر.


وفي سياق المعارك , نفذت وحدات من الجيش العربي السوري عمليات مكثفة على مواقع انتشار إرهابيي “جبهة النصرة” والمجموعات التكفيرية التابعة له شمال حي جوبر وغوطة دمشق الشرقية موقعة في صفوفهم خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

وبحسب مصدر عسكري فإن وحدات الجيش تواصل عملياتها العسكرية بنجاح على أكثر من محور في جوبر وتكبد الإرهابيين خسائر كبيرة. مؤكداً سقوط مئات القتلى والمصابين من إرهابيي “جبهة النصرة” والمجموعات التابعة له نتيجة الضربات المتلاحقة على محاور تحركهم على عدة اتجاهات في جوبر. وقد تركزت العمليات العسكرية خلال الساعات القليلة الماضية على النقاط التي تسللت اليها المجموعات الارهابية أول أمس في محيط منطقة معامل الغزل شمال حي جوبر وأسفرت عن تكبيد الارهابيين خسائر بالأفراد والعتاد.

وأسفرت استهدافات الجيش لمواقع الارهابيين شمال حى جوبر خلال اليومين الماضيين عن مقتل أكثر من 157 ارهابيا بينهم أجانب ومتزعمون واصابة المئات وتدمير 3 عربات مفخخة قبل وصولها الى نقاط الجيش و3 دبابات و4 عربات مدرعة و5 مرابض هاون و3 مدافع و15 عربة مزودة برشاشات للتنظيمات الارهابية.

فيما قصفت وحدات الجيش محاور تحرك وخطوط امداد الارهابيين القادمة من عمق الغوطة الشرقية باتجاه شمال حى جوبر وأوقعت بينهم خسائر كبيرة بالافراد والعتاد.