محافظ درعا يزور الجرحى ويطلع على الاضرار في المشفى الوطني الناجمة عن استهدافه بالقذائف من قبل إرهابيي “جبهة النصرة”

محافظ درعا يزور الجرحى ويطلع على الاضرار في المشفى الوطني الناجمة عن استهدافه بالقذائف من قبل إرهابيي “جبهة النصرة”

زار محافظ درعا محمد خالد الهنوس وأمين فرع درعا لحزب البعث العربي الاشتراكي كمال العتمة اليوم جرحى الجيش وقوى الأمن الداخلي والمدنيين الذين أصيبوا أمس في اعتداءات إرهابيي “جبهة النصرة” بالقذائف على حي المنشية في مدينة درعا. واضطلع المحافظ خلال الزيارة على الأضرار التي لحقت بالمشفى الوطني في المدينة جراء استهدافه من قبل المجموعات الإرهابية بأربع قذائف صاروخية.

وأكد الهنوس في تصريح له أن المجموعات الإرهابية المرتبطة بالعدو الإسرائيلي وقوى إقليمية ودولية “تنفذ أجندات لتدمير المحافظة وتهجير المدنيين وهو ما لم تتمكن من تحقيقه بعزيمة الجيش العربي السوري وصمود المواطنين الذي يقفون خلفه ويدعمون انتصاراته”.

من جانبه لفت العتمة الى أن “الإرهابيين الذين يعتدون على الأحياء السكنية في مدينة درعا هم ذاتهم الذين فشلوا أكثر من مرة في اعتداءاتهم على المدينة وهم اليوم ينكسرون أمام صمود وبطولات الجيش وإرادة الأهالي، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى والمصابين من عسكريين ومدنيين”.

مدير مشفى درعا الوطني الدكتور بسام الحريري أشار إلى أن المشفى الوطني استقبل أمس عدة إصابات بينها أطفال حالة اثنين منهم خطيرة إضافة إلى وقوع أضرار بالمشفى، لافتاً إلى أن “كوادر المشفى في حالة استنفار دائم لتقديم الخدمات العلاجية لكل المراجعين وخاصة الجرحى”.