واشنطن تُبعد روسيا عن إجتماعها حول محاربة “داعش”

واشنطن تُبعد روسيا عن إجتماعها حول محاربة “داعش”

علن المتحدث بالوكالة باسم وزارة الخارجية مارك تونر، اليوم الخميس، أن روسيا لن تشارك في الاجتماع الوزاري لـ 68 دولة في التحالف بقيادة الولايات المتحدة لمكافحة تنظيم “داعش” المحظور في روسيا .

وقال تونر في مؤتمر صحفي مجيبا على سؤال بهذا الخصوص: “روسيا لن تشارك في الاجتماع، فهي ليست جزءاً من التحالف”.

هذا وتنفذ القوات الروسية عمليات جوية في سوريا، بالتنسيق مع الحكومة السورية، منذ نهاية عام 2015، تستهدف تنظيمي “داعش” وجبهة فتح الشام [جبهة النصرة سابقاً]، المحظوران في روسيا والمصنفان إرهابيان لدى الأمم المتحدة.
كما أرسلت السلطات الروسية كتيبة من الشرطة العسكرية إلى مدينة حلب بشمال سوريا لحفظ الأمن والأمان، بحسب وزارة الدفاع الروسية.

وتشارك قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة في العراق وسوريا، لكنها في سوريا لم تنسق أعمالها مع حكومة البلاد.

 

سبوتنيك