إقبال لافت من الطلاب للمشاركة في سباق الذكاء الأول ,فهل يصبح طقساً سنوياً

إقبال لافت من الطلاب للمشاركة في سباق الذكاء الأول ,فهل يصبح طقساً سنوياً

يحظى سباق الذكاء الأول الذي تقيمه وزارة التربية بالتعاون مع هيئة التميز والإبداع لطلاب وطالبات التعليم الأساسي الصف التاسع بإقبال لافت من الطلبة وذلك من خلال تزايد عدد المسجلين للمشاركة فيه يومياً في مختلف المحافظات.

ومع اقتراب موعد السباق يوم الخميس القادم أوضح الدكتور اسكندر منيف مدير المركز الوطني للمتميزين أن “السباق الذي يعتبر الأول من نوعه في سورية سيكون فرصة للكشف عن مهارات الذكاء العليا لدى طلاب وطالبات التعليم الأساسي الصف التاسع حصرا ليتم استقطابهم إلى مركز المتميزين بعد حصولهم على شهادة التعليم الأساسي”.

وأضاف منيف في تصريح لوكالة سانا..أن هذا السباق سيسهم أيضا في التعريف بالمركز على أوسع نطاق للوصول إلى أكبر شريحة طلابية في مختلف المحافظات على إعتبار أن الترويج للسباق يتم داخل معظم المدارس في الريف والمدينة وبإشراف وزارة التربية الشريك الأساسي لهيئة التميز والإبداع “المركز الوطني للمتميزين” لإطلاق النسخة الأولى من السباق الذى يأمل القائمون عليه أن يصبح طقساً سنوياً ينتظره الطلاب عاما بعد آخر.

وبين أن لجنة علمية مكونة من أساتذة متخصصين وضعت الأسئلة الخاصة بالسباق وهي أسئلة مؤتمتة متعددة الخيارات ستقيس عشر مهارات للذكاء منها مقارنة الأشكال والذكاء اللفظي والتفكير الإبداعي وغيرها من المجالات التي ستعطي فرصة لجميع الطلاب ليتعرفوا على مؤشر الذكاء لديهم ما سيمنحهم فرصة للحصول على الاهتمام الذي يستحقونه من ذويهم ومن المشرفين التعليميين مشيرا إلى أن القائمين على السباق سيقومون بنشر حلول الأسئلة المطروحة ليتمكن الطالب من تقدير إمكاناته وموهبته للحل.

كما لفت مدير المركز الوطني للمتميزين إلى أن المجال ما زال مفتوحا أمام الطلاب للتسجيل في السباق لدى إدارات مدارسهم التي سيتنافسون فيها ما يوفر على الطالب أعباء التنقل لأماكن بعيدة كما يمكن للطلاب الذين يتقدمون بطريقة حرة لنيل الشهادة الإعدادية التسجيل ضمن مديريات التربية في المحافظات لتحدد لهم مركزا خاصا بهم.

من جانبه أشار الدكتور ياسر جاموس مدير وحدة القياس والتقويم في وزارة التربية إلى أن مدة الاختبار ساعة واحدة ويتضمن مسائل رياضية مبيناً أن معرفة مستويات الذكاء عند الطلاب مسألة تستفيد منها الإدارات التربوية والتعليمية من ناحية إجراء بحوث ودراسات للتنبؤ بنتائجهم في التحصيل الدراسي.

وأكد أن السباق لا يتطلب دراسة أو تحضيرا مسبقا له ونتائجه لن تؤثر نهائيا على درجات الطالب ومجموعه العام في نهاية العام الدراسي.

الجدير بالذكر  أن هيئة التميز والإبداع أحدثت بموجب القانون رقم 11 لعام 2016 وهي هيئة تعنى بالتميز بمختلف جوانبه في المجتمع وتضم ثلاث إدارات هي الأولمبياد العلمي السوري والمركز الوطني للمتميزين والبرامج الأكاديمية.