الجيش العربي السوري يتغلب على مفخخات شوارع تدمر

الجيش العربي السوري يتغلب على مفخخات شوارع تدمر

انسحبت أعداد كبيرة من إرهابيي تنظيم “داعش” الإرهابي، صباح اليوم الخميس، من مدينة تدمر الأثرية، على خلفية تقدم قوات الجيش العربي السوري والقوات الحليفة والرديفة في المدينة، بدعم جوي روسي، منذ مساء أمس الأربعاء، وانتزاع المدينة من يد التنظيم.

وقد خلفت الخلايا الإرهابية العديد من العبوات الناسفة والألغام  في محاولة يائسة لعرقلة تقدم قوات الجيش العربي السوري، ولكن قوات الجيش تغلبت على الأمر، وجاري مسح المناطق المزروعة بألغام أرضية. وأكد مصدر عسكري أن إرهابيي التنظيم الإرهابي انسحبوا إلى مدينة مجاورة لتدمر، تسمى السخنة، وهي منطقة سيكون من السهل على الجيش السوري دخولها، ولكنه ترك خلفه بعض العناصر، في الأحياء الشرقية لتدمر.

وأضاف.. أن  “الجيش  العربي السوري وحلفاؤه دخلوا أجزاء من الأحياء الغربية والشمالية لمدينة تدمر، بريف حمص الشرقي، وحرروا قلعة تدمر الأثرية والقصر القطري وجبل الطار الاستراتيجي على المدخل الغربي للمدينة بعدما استعادوا مثلث تدمر، فيما بدأ الإرهابيون بالفرار باتجاه بلدة السخنة”.

حسب المصدر، فإن الجيش والقوات الرديفة  يستعدون  في الوقت الحالي لتحرير الأجزاء الباقية من مدينة تدمر الأثرية التاريخية، ومطاردة العناصر الداعشية الهاربة من المدينة، ويتبع أسلوب التكتيك السريع للتقدم، الأمر الذي مكنه أيضاً من تحرير مناطق استراتيجية كجبل الطار وكامل نقاط جبل الهيال جنوب غرب تدمر.

 

المصدر : سبوتنيك