منظمة الصحة العالمية تحدد أخطر أنواع البكتيريا لتشجيع أبحاث المضادات الحيوية

منظمة الصحة العالمية تحدد أخطر أنواع البكتيريا لتشجيع أبحاث المضادات الحيوية

حددت منظمة الصحة العالمية أخطر 12 نوعاً من البكتريا أمس الاثنين، في محاولة للمضي قدما في تطوير مضادات حيوية جديدة.
وقالت ماري بول كيني مديرة شؤون الابتكار بالمنظمة إن “مقاومة المضادات الحيوية تتزايد وخيارات العلاج تنفد منا سريعا”.
وأحجمت شركات الأدوية عن إجراء الأبحاث الخاصة بتطوير مضادات حيوية نظراً لأن أي دواء جديد يصبح قديما بمرور الوقت وبمجرد أن تتمكن البكتريا من مقاومته.
وأوضحت كيني “اذا تركنا الأمر لقوى السوق وحدها، فإن المضادات الحيوية الجديدة التي نحتاج إليها بشكل عاجل لن يتم تطويرها في الوقت المناسب”.
وقالت منظمة الصحة العالمية في جنيف إنه ينبغي أن تضع الحكومات حوافز للمؤسسات العامة والشركات التي تعمل على تطوير مضادات حيوية جديدة.
وتتصدر قائمة البكتريا التي حددتها منظمة الصحة العالمية، البكتريا التي تقاوم العقاقير المتعددة والتي تشكل خطرا في المستشفيات ودور رعاية المسنين حيث يعاني المرضى من ضعف في جهاز المناعة.