بوتين : إجتماعات أستانا وضعت أساساً لمحادثات جنيف

بوتين : إجتماعات أستانا وضعت أساساً لمحادثات جنيف

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن اجتماعات أستانا حول الأزمة في سورية وضعت أساسا للحوار السوري ــ السوري في جنيف وسمحت بإنشاء آلية للرقابة على نظام وقف الأعمال القتالية في سوريا.

واعتبر بوتين خلال لقائه مع رئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف في أستانا اليوم أن تلك الاجتماعات انتهت بنتائج مهمة وتم إنشاء آلية للرقابة على وقف الأعمال القتالية وأن ذلك هو القاعدة الأهم التي سمحت بمواصلة محادثات جنيف.

وشكر الرئيس الروسي نظيره الكازاخي على استضافة تلك الاجتماعات في أستانا قائلا إن “حكومة كازاخستان لعبت دورا إيجابياً ليس فقط كونها جهة مضيفة ومنظمة للاجتماعات بل وأثرت فعليا على تحقيق نتائج إيجابية في أستانا”.

واستضافت العاصمة الكازاخية استانا اجتماعين حول الأزمة في سورية عقد الأول يومي ال23 وال24 من كانون الثاني الماضي وصدر في ختامه بيان أكد الالتزام بسيادة واستقلال ووحدة الأراضي السورية وأن الحل الوحيد للأزمة في سوريا سيكون من خلال عملية سياسية كما أعلن تشكيل آلية ثلاثية لمراقبة نظام وقف الأعمال القتالية, فيما شدد الاجتماع الثاني الذي عقد في السادس عشر من الشهر الجاري على تثبيت وقف الأعمال القتالية في سوريا.

وكانت وزارة خارجية كازاخستان أعلنت في وقت سابق أن الرئيس نزارباييف سيبحث مع بوتين الذي يقوم بجولة في دول آسيا الوسطى مسألة التعاون الثنائي وعملية التكامل في المنطقة الأوراسية إضافة إلى عدد من القضايا الدولية.