قائد بالحرس الثوري الإيراني : مستعدون لتوجيه “صفعة على الوجه” لأمريكا

قائد بالحرس الثوري الإيراني : مستعدون لتوجيه “صفعة على الوجه” لأمريكا

قال قائد في الحرس الثوري الإيراني اليوم الأربعاء إن الولايات المتحدة يجب أن تتوقع “صفعة قوية على الوجه” إذا ما هونت من شأن القدرات الدفاعية الإيرانية وذلك مع انتهاء مناورات حربية للجمهورية الإسلامية.

ونقل الموقع الإلكتروني للحرس الثوري (سباه نيوز) عن الجنرال محمد باكبور قائد القوات البرية للحرس الثوري قوله “يجب ألا يخطئ العدو في تقديراته فهو سيتلقى صفعة قوية على الوجه إذا ما ارتكب هذا الخطأ.”

واستكمل الحرس الثوري اليوم تدريبات بالصواريخ والمدفعية والدبابات ومروحيات بعد أسابيع من توجيه ترامب تحذيرا رسميا لإيران بسبب إطلاق الصاروخ.

ونقلت وكالة تسنيم شبه الرسمية للأنباء عن باكبور قوله “الرسالة (التي توجهها) هذه التدريبات… للعالم المتغطرس هي ألا يرتكب أي حماقة.”

وأضاف “يمكن للجميع الآن رؤية القوة التي نملكها على الأرض.”

وقال الحرس الثوري إنه اختبر إطلاق “صواريخ متقدمة” واستخدم طائرات بدون طيار في التدريبات التي استمرت ثلاثة أيام وأجريت في وسط وشرق إيران.

 

وكالات