موسكو: مزاعم “المجلس الأطلسي” حول انتهاكات لحقوق الإنسان خلال عمليات الجيش العربي السوري في مدينة حلب كاذبة ومنافية للحقيقة

موسكو: مزاعم “المجلس الأطلسي” حول انتهاكات لحقوق الإنسان خلال عمليات الجيش العربي السوري في مدينة حلب كاذبة ومنافية للحقيقة

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن الاستنتاجات الواردة في تقرير “المجلس الأطلسي” في واشنطن حول “انتهاكات لحقوق الإنسان” خلال عملية تحرير الأحياء الشرقية لمدينة حلب من التنظيمات الإرهابية “كاذبة ومنافية للحقيقة”.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة اللواء إيغور كوناشنكوف في تصريح له اليوم.. “درسنا بعناية تقرير المجلس الأطلسي حول عمليات الجيش العربي السوري لإعادة الأمن والاستقرار إلى الأحياء الشرقية لمدينة حلب لكننا لم نجد أى شيء جديد وإن كل ما ورد في التقرير هي اتهامات مزعومة وتلفيقات معروفة منذ فترة طويلة”.
إلى ذلك وصفت وزارة الدفاع الروسية التقرير الصادر عن “هيومن رايتس ووتش” الذي يزعم أن الجيش السوري استخدم أسلحة كيمياوية في حلب بأنه غير مهني ويسيء إلى سمعة المنظمة.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة اللواء إيغور كوناشنكوف في بيان له.. إن “مثل هذه التقارير التي يعدها الهواة استنادا إلى المعطيات الواردة من مواقع التواصل الاجتماعي وروايات تلقوها عبر الهاتف من شهود عيان لا يكشفون عن هوياتهم تدمر سمعة منظمة هيومن رايتس ووتش المريبة أصلاً.