الجيش يتقدم بريف حمص ويردي العديد من الإرهابيين قتلى خلال تصديه لهجماتهم في ريف اللاذقية

الجيش يتقدم بريف حمص ويردي العديد من الإرهابيين قتلى خلال تصديه لهجماتهم في ريف اللاذقية

دمرت وحدة من الجيش برمايات مدفعية مستودع ذخيرة لتنظيم “داعش” في منطقة المعامل على المحور الجنوبي لمدينة دير الزور”. كما نفذت وحدة من الجيش مدعومة بالطيران الحربي ضربات دقيقة استهدفت  خلالها تجمعاً لتنظيم داعش الإرهابي في تلة الـ 17 المجاورة لجبل ثردة ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من الإرهابيين وتدمير آليتين مزودتين برشاشين ثقيلين و5 أوكار للإرهابيين.

وحققت وحدات من الجيش بتغطية من الطيران الحربي خلال اليومين الماضيين تقدما في منطقة المقابر ودمرت تجمعات وآليات لتنظيم “داعش” الإرهابي قرب مفرق منطقة الثردة جنوب المطار وفى منطقة المعامل والمكبات وسرية جنيد وشركه الكهرباء على المحور الجنوبي لمدينة دير الزور.

إلى ذلك تصدت وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع القوات الرديفة لاعتداء مجموعات إرهابية هاجمت عدداً من النقاط العسكرية في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي وكبدتهم خسائر بالأفراد والعتاد. وأفاد مصدر عسكري لوكالة سانا بأن وحدات من الجيش “أحبطت هجوماً للمجموعات الإرهابية من عدة محاور على بعض النقاط العسكرية في بلدة كنسبا نحو 50 كم عن مدينة اللاذقية وجبلي حسن الراعي والقلعة وقضت على عدد من الإرهابيين المهاجمين وأصابت آخرين”.

 

وفي سياق متصل سقط عشرات القتلى والمصابين بين صفوف إرهابيي تنظيم “داعش” خلال عمليات الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة لاجتثاث التنظيم التكفيري من منطقة تدمر.

وقد وسعت وحدة من الجيش نطاق سيطرتها في منطقة جحار بريف تدمر الغربي بعد عمليات نوعية مكثفة خلال الساعات القليلة الماضية أسفرت عن استعادة السيطرة على مساحات جديدة من بينها التل الغربي لعبارة جحار والسيطرة ناريا على العبارة.  التل الغربي لعبارة جحار يقع  على مقربة من محطة جحار للغاز على بعد نحو 3 كم غرب معمل حيان للغاز الذي قام إرهابيو تنظيم “داعش” بإضرام النار فيه يوم الخميس الماضي ما تسبب بإلحاق أضرار كبيرة جدا فيه.

هذه العمليات النوعية  أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير آليات وعتاد ثقيل متنوع للتنظيم الإرهابي بينما فر العديد منهم باتجاه عمق منطقة حقول الآبار والغاز. كما تم القضاء على  9 إرهابيين من تنظيم “داعش” وتدمير صهريج وجرافة له إثر غارة جوية للطيران الحربي السوري على أحد أوكارهم في أطراف مدينة تدمر.

وأفاد مصدر عسكري في وقت لاحق اليوم بأن “وحدة من الجيش والقوات المسلحة قضت على عدد من إرهابيي تنظيم داعش في تلة العواميد جنوب شرق القريتين بريف حمص ودمرت لهم سيارة مركب عليها رشاش ثقيل”. يذكر أن وحدات الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة  سيطرت خلال العملية العسكرية الواسعة التي تنفذها منذ مطلع الشهر الماضي بريف حمص الشرقي على مساحات كبيرة بعد تكبيد تنظيم “داعش” الإرهابي خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.