الوزير الشعار: سوريا ستبقى عصية على أعدائها وستعود قوية شامخة

الوزير الشعار: سوريا ستبقى عصية على أعدائها وستعود قوية شامخة

أكد اللواء محمد الشعار وزير الداخلية خلال حضوره أمس بياناًً عملياً لوحدة المهام الخاصة في عدرا بمحافظة ريف دمشق أن سوريا صمدت وستنتصر على الإرهاب بفضل تضحيات وصمود شعبها وجيشها وقواها الأمنية وحكمة قائدها وستبقى عصية على أعدائها وستعود قوية شامخة بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

وقال اللواء الشعار إن قوى الأمن الداخلي أثبتت أنها على قدر المسؤولية المنوطة بها وسجلت مع بواسل قواتنا المسلحة مواقف عزة وبطولة ورجولة في شتى الميادين من خلال صمودها وتصديها للإرهاب وأدواته وداعميه.

وبين الوزير الشعار أهمية الارتقاء بالجاهزية إلى أعلى مستوى لجميع ضباط وعناصر قوى الأمن الداخلي من خلال التدريب والتأهيل المستمر مشددا على دور وحدة المهام الخاصة التي تعتبر النخبة في قوى الأمن الداخلي في تنفيذ جميع الأعمال والمهام الموكلة إليها بكل شجاعة وعزيمة وإيمان.

ولفت الوزير الشعار إلى حرص الوزارة وسعيها الدائم لتأمين جميع مستلزمات الصمود في ظل الوضع الاستثنائي الذي تمر به سوريا داعياً إلى وضع مصلحة الوطن فوق كل اعتبار واعتمادها أساسا لتقييم الأداء.
وشدد الوزير الشعار على التقيد بالقيم والمبادئ العسكرية والوطنية وأن تكون العلاقة بين الرؤساء والمرؤوسين قائمة على الانضباط والاحترام المتبادل وعلى قاعدة محبة الوطن والتضحية في سبيله.

وتضمن البيان العملي فقرات متعددة عن التدريبات العسكرية والقتالية النوعية التي يتلقونها يوميا ارتقاء بجاهزيتهم وحفاظاً على لياقتهم وإغناء لخبراتهم بكل ما هو نوعي وجديد.

 

المصدر : سانا