ورش الصيانة التابعة لوزارتي الكهرباء والموارد المائية تواصل عمليات الإصلاح والتأهيل في عين الفيجة

ورش الصيانة التابعة لوزارتي الكهرباء والموارد المائية تواصل عمليات الإصلاح والتأهيل في عين الفيجة

واصلت ورش الصيانة التابعة لوزارتي الكهرباء والموارد المائية أعمالها لليوم الرابع على التوالي لإعادة إصلاح وتأهيل نبع عين الفيجة والمحطة الكهربائية فيها.

وبين المهندس عبد الوهاب الخطيب مدير عام توزيع الطاقة الكهربائية أن ورش الصيانة وبعد تقدير حجم الأضرار ومستلزمات العمل قامت بالإصلاحات الأولية اللازمة للمحطة وتعمل الآن على صيانة مخارج 66 كيلو فولط وإصلاح مخارج التوتر 20 المغذية لمضخات المياه في خطوة لعودة المنظومة الكهربائية إلى ما كانت عليه خلال 24 ساعة القادمة.

وأشار الخطيب إلى أن حجم الأضرار الذي تعرضت له المحطة كبير جدا حيث تم تخريب المحولات والكابلات والقواطع والشبكات الهوائية والعوازل الخاصة بشبكات النقل مبينا أن عمال الصيانة يعملون بكامل طاقتهم لتصليح الأعطال وإعادة المحطة للعمل.

من جهته المهندس خلدون حدة مدير كهرباء ريف دمشق لفت إلى أن ورشات الصيانة استبدلت محولتين استطاعة كل منهما 1600/ك ف ا/ وقامت بتأهيل محولة استطاعتها 1000/ك ف ا/ وتم وضعها بالخدمة لتأمين الطاقة الكهربائية لمضخات المياه على مدار الساعة.

وبين المهندس محمد الحسين رئيس شعبة الشبكات الهوائية أنه تم اليوم تأمين مخرجين متوسطين مغذيين لآبار النبع الرئيسي ونبع حاروش الذي يغذي مدينة دمشق بالمياه بينما أوضح محمد خير قنديل رئيس ورشة الشبكات الهوائية بريف دمشق أن الورش تعمل على مدار الساعة لتأهيل مخارج العشرين لمضخات المياه وتم تبديل الكابلات المحروقة واستعادة التيار.

وأشار اسامة العمري رئيس بلدية عين الفيجة إلى أن ورش الصيانة التابعة لوزارة الموارد المائية تتابع عملها بالتعاون مع وزارة الكهرباء لتأمين وصول المياه إلى مدينة دمشق وأنه تم تعزيل وصيانة مركز النبع وأنفاق جر المياه من الينابيع الجانبية ومن روافد النبع لزيادة كميات المياه للمدينة لافتا إلى أن خبراء مؤسسة مياه دمشق قاموا بتحليل عينات من المياه وتأكدوا من نظافتها وسلامتها وصلاحيتها للشرب.