الجيش العربي السوري يسيطر على الكتيبة المهجورة الثالثة في تدمر ويردي العديد من القتلى في صفوف تنظيم داعش بدير الزور

الجيش العربي السوري يسيطر على الكتيبة المهجورة الثالثة في تدمر ويردي العديد من القتلى في صفوف تنظيم داعش بدير الزور

سقط أكثر من 30 قتيلاً بين صفوف تنظيم داعش الإرهابي خلال عمليات لوحدات من الجيش العربي السوري مدعومة بالطيران الحربي في دير الزور. وأفاد مصدر عسكري في تصريح لوكالة بأن وحدات من الجيش “نفذت رمايات مدفعية بالتوازي مع غارات للطيران الحربي ضد مقرات وتحصينات إرهابيي تنظيم داعش في جبل الثردة ومستودعات عياش وشرق المطار ومال غرب تل بروك وحيي العرفي والجبيلية بدير الزور”. وبين المصدر أن العمليات “أسفرت عن مقتل أكثر من 30 إرهابيا وتدمير مستودع ذخيرة و3 نقاط محصنة ومنصة إطلاق صواريخ”.

فيما نفذ الطيران الحربي غارات ضد مواقع تحصن لإرهابيي تنظيم داعش وتحركاتهم في الحويقة وحويجة صكر ومستودعات عياش وحى الرشدية ومحيط كل من منطقة البانوراما والثردة والمطار.. ما أسفر عن إيقاع العديد من القتلى والمصابين في صفوف التنظيم الإرهابي خلال الغارات وتدمير مقار وآليات بعضها مزود برشاش ثقيل.

في غضون ذلك  قضى سلاح الجو السوري على أكثر من 15 إرهابيا في طلعات على تجمعات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات المنضوية تحت زعامته بريف حماة الشمالي. حيث نفذ الطيران الحربي  عدة غارات مستهدفاً بها تجمعات وتحصينات إرهابيي “جبهة النصرة” في اللطامنة وكفر زيتا واللحايا وطيبة الإمام أسفرت عن مقتل أكثر من 15 إرهابياً وإصابة العشرات وتدمير ثلاث سيارات بيك آب.

 

إلى ذلك  نفذت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة عمليات مكثفة على تجمعات إرهابيي تنظيم “داعش” سيطرت إثرها على الكتيبة المهجورة الثالثة في منطقة تدمر وتابعت تقدمها باتجاه تل الضبع في ريفي حمص ودمشق. و قد أفاد مصدر عسكري بأن وحدات من الجيش “أحكمت سيطرتها على الكتيبة المهجورة الثالثة شمال تلول علب التياس في منطقة تدمر بريف حمص الشرقي بعد القضاء على عدد من إرهابيي تنظيم داعش وتدمير أسلحتهم”.

لافتاً إلى أن وحدات الجيش “تتابع عملياتها في المنطقة وتطارد إرهابيي التنظيم التكفيري باتجاه مفرق جحار باتجاه الشرق”.

ولاحقاً أفاد المصدر العسكري بأن وحدات من الجيش استهدفت بعد ظهر اليوم تجمعات إرهابيي “داعش وتحصيناتهم في تلة العواميد “الباردة” تلال قرية محسة جنوب شرق مدينة القريتين بريف حمص الشرقي ما أسفر عن القضاء على عدد منهم واصابة آخرين وتدمير اسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.

وفي ريف دمشق الشمالي الشرقي بين المصدر أن وحدة من الجيش “قضت على مجموعة إرهابية تابعة لتنظيم داعش في رمايات دقيقة على محور تسللهم شرق مطار السين ودمرت لهم دبابة وعربة مزودة برشاش ثقيل وصادرت أسلحة كانت بحوزتهم”. وأفاد المصدر في وقت سابق اليوم بأن وحدات الجيش “قضت على العشرات من إرهابيي تنظيم داعش ودمرت لهم أسلحة وذخائر في عملياتها على نقاط تحصنهم ومحاور تحركهم على اتجاه الناصرية-القريتين في المنطقة الممتدة بين ريفي دمشق الشمالي الشرقي وحمص الجنوبي الشرقي”.

مشيراً إلى أن وحدات الجيش بالتعاون مع القوى الرديفة تتابع عملياتها على تجمعات التنظيم التكفيري وتطارد فلوله، “متقدمة باتجاه مشارف تل الضبع الشرقي” في المنطقة ذاتها.