القاذفات الروسية تدمر مواقع لتنظيم داعش في دير الزور

القاذفات الروسية تدمر مواقع لتنظيم داعش في دير الزور

في الوقت الذي يحقق فيه الجيش السوري تقدماً على جبهة دير الزور مدعوماً بسلاح الجو الروسي والسوري, أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم, أن 6 قاذفات روسية بعيدة المدى نفذت غارات ضد مواقع لتنظيم “داعش” الإرهابي قرب مدينة دير الزور.

وذكر مصدر في الوزارة في تصريح نشره موقع روسيا اليوم أن “وسائل الرقابة الموضوعية أكدت إصابة الأهداف المحددة بدقة حيث دمرت مراكز قيادة ومستودعات أسلحة وذخيرة للتنظيم الإرهابي”.

وأوضحت الوزارة أن القاذفات التي نفذت الضربات من طراز “تو 22 أم 3” ودخلت الأجواء السورية عبر أجواء إيران والعراق ودعمتها مقاتلتان من نوع “سو 35 اس ام” و”سو 35 اس” أقلعتا من مطار حميميم في اللاذقية مشيرة إلى أن “جميع الطائرات عادت إلى قواعدها سالمة بعد تنفيذ المهمة بنجاح”.

وكانت 6 قاذفات استراتيجية روسية بعيدة المدى دمرت أمس الأول مخازن أسلحة وتجمعات وآليات مدرعة لتنظيم “داعش” في دير الزور.

وتتواصل العمليات العسكرية التي ينفذها الجيش السوري على عدد من جبهات القتال ضد “داعش”، حيث أعلن مصدر عسكري سوري, أن وحدات الجيش حققت تقدما جديدا في منطقة المقابر جنوب مدينة دير الزور, وأحكمت سيطرتها على إحدى التلال الحاكمة في المنطقة بعد تكبيد إرهابيي تنظيم “داعش” خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.