فريق لنرتقي التنموي .. ماذا تحت عنوان الرقي والتنمية!

فريق لنرتقي التنموي .. ماذا تحت عنوان الرقي والتنمية!

خاص لسوريا الإعلامية | فاطمة عرابي
بالرغم من عمره التطوعي القصير إلا أن إنجازاته ومبادراته استطاعت أن تترك بصمة تعدت حدود منطقته
وكان لسوريا الإعلامية حديث خاص معهم لإلقاء الضوء على أهم انجازاتهم واعمالهم التطوعية..


فريق لنرتقي التنموي هو فريق تطوعي بقرية رأس العين بمنطقة يبرود في ريف دمشق يعمل من حوالي سنة في الأعمال التطوعية ، وهو محتضن لدى مركز المؤسسات والأعمال السوري SEBC وفي حديثنا مع مسؤولة العلاقات العامة عنود الهتيمي قالت:
بدايةً سعينا لإفتتاح ثانوية في القرية في خطة عمل , وقمنا تدريب طلاب التاسع في القرية والذين يبلغ عددهم أكثر من 40 طالب وطالبة بعد انتهاء دوام المدرسة وإعطائهم دروس إضافية وهذا تطلب جهداً ووقتاً كبيرين ,  إلا أن النتيجة تكللت بنجاح 30 طالب وطالبة , كما تم إفتتاح شعبة عاشر في القرية بإختصاص علمي و رغم وجود بعض الصعوبات بتأمين الكادر التدريسي للشعبة إلا انه تم تجاوزها بجهود ادارة المدرسة والمعنيين ..

فيما تابعنا جهودنا مع الصف التاسع التالي وكانت النتائج مرضية والآن يوجد شعبتي عاشر وحادي عشر في القرية مع إستمرار جهودنا لافتتاح شعبة للشهادة الثانوية “بكالوريا” للعام  القادم.


كما أقمنا نادٍ صيفي للطلاب من الصف الأول وحتى الصف التاسع بالتعاون مع منظمة طلائع البعث ومديرية تربية ريف دمشق وكان النادي بمثابة دورة تقوية تتضمن إعادة المعلومات الأساسية للطلاب إضافةً إلى العديد من الانشطة الترفيهية من رياضة ومسابقات ثقافية وغيرها من الانشطة الهادفة إلى تعليم الطفل والرقي بطرق واساليب تلقي المعلومة .

من جانبه أضاف مشرف الفريق أمين الرفاعي قائلاً ..
بعنوان #بدنا_نعيد_بكفي_حرب أقمنا فعالية للأطفال بقرية رأس العين في ثاني أيام عيد الأضحى .

 

كانت عبارة عن مسابقات ثقافية للأطفال والعاب ترفيهية وقدمنا فيها هدايا رمزية للاطفال المشاركين وفي اليوم الثالث للعيد أقمنا نفس الفعالية في قرية راس المعرة.
وبالتعاون بين فريقنا وفريق جود في ديرعطية وجمعية أصدقاء يبرود قمنا برحلة لطلاب نوادي أفلاتين “طلاب ثانوي” في منطقة يبرود وقراها تضمنت الرحلة زيارة لكنيسة يبرود القديمة والحصن الجبلي في قرية رأس المعرة وجبال قرية رأس العين وقرينا.


كما قام الفريق بورشة عمل في مدرسة الشهيد فهد عامر رحمون في رأس العين لتركيب مقاعد للدراسة بدل التالفة

واستمرت أعمال الورشة ليومين إضافة لندوة جمعت أعضاء الفريق مع أهالي الطلاب الناجحين للصف العاشر تضمنت تعريف بالإختصاصات العلمي والأدبي والصناعة والتجارة والفنون والمجالات الجامعية والمعاهد المتاحة لكل إختصاص بهدف إطلاع الطلبة على الطرق والمجالات المتاحة أمامهم .


و شاركنا أيضاً بفعالية “سلام ودفا” بالتعاون مع فريق عمّرها بمناسبة اليوم العالمي للتطوع , حيث تم تكريم فريقنا في مكتبة الأسد.


وقد كان لنا دوراً في التغطية الإعلامية وتنظيم حفل إطلاق “فيلم نبض القلمون ” بإشراف الأستاذة ياسمين العينية وتم تكريم الفريق بعد انتهاء عرض الفيلم.
وعن المشاريع المستقبلية قال الرفاعي : نعمل على إقامة نادي أفلاطون لطلاب الصف السابع وإقامة دورات تقوية للصفوف الثاني والثالث والرابع والتاسع  بالإضافة لمبادرة  تطوعية قيد التخطيط  ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.