داعش يُحرق أماً بأطفالها في العراق

داعش يُحرق أماً بأطفالها في العراق

توّج تنظيم داعش الارهابي سلسلة جرائمه في العراق بإحراق عائلة مكونة من خمسة أفراد وهم أم وأربعة من أطفالها بذريعة ترك أرض الخلافة بالحويجة جنوب غربي كركوك.

وبحسب ماذكره مصدر أمني عراقي في حديث لـ السومرية نيوز: إن عناصر من داعش أقدموا، أمس الجمعة، على حرق عائلة كاملة تتألف من أم وأطفالها الأربعة، ثلاثة فتيات وولد بعمر تسعة أشهر، من أهالي قضاء الحويجة، (55 كم جنوب غربي كركوك)، بذريعة ترك ارض الخلافة والهروب باتجاه كركوك.

وتابع: ألقى داعش القبض على العائلة في الطريق الرابط بين ناحية الرياض وجبال حمرين وقام بحرقها امام مجموعة من المدنيين الذين كانوا في طريق نزوحهم باتجاه ناحية العلم شرق صلاح الدين، مبينا أن عناصر التنظيم الإرهابي قيدوا الأم وأطفالها ووضع عليهم مادة النفط الأسود واحرقهم وتوعد المدنيين الذين يهربون بالحرق.

يذكر أن قضاء الحويجة ونواحي الرشاد والزاب والرياض والعباسي جنوب غربي كركوك تخضع منذ العاشر من حزيران 2014 لسيطرة التنظيم الإرهابي، وفر أكثر من 150 ألف مدني من تلك المناطق باتجاه كركوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.