موسكو تكشف عن ملابسات وفاة قنصلها بأثينا

موسكو تكشف عن ملابسات وفاة قنصلها بأثينا

أعلنت السفارة الروسية في اليونان، أن القنصل الروسي، أندريه مالانين (55 عاما)، والذي عثر عليه، مساء أمس الاثنين 9 يناير/ كانون الأول، ميتا في شقته بأثينا، توفي لأسباب طبيعية.

وأعلنت السفارة الروسية في اليونان، أن الدبلوماسي العامل لديها، والذي عثر عليه، مساء أمس الاثنين، ميتاً في شقته بأثينا، توفي لأسباب طبيعية.

وبحسب بيان للسفارة، نقلته وكالة تاس الروسية، فإن “آندريه مالانين” مسؤول الشؤون القنصلية في السفارة والبالغ من العمر 55 عاماً عُثر عليه متوفياً في شقته.

وأفاد البيان أن الدبلوماسي توفي وفاة طبيعية، من دون مزيد من التفاصيل. وكانت وسائل إعلام يونانية ذكرت أنه تم العثور على جثة دبلوماسي روسي رفيع المستوى، يعمل في سفارة موسكو بأثينا، ميتاً في منزله وسط العاصمة.

وانقطع الاتصال مع الدبلوماسي “آندريه مالانين” الذين تبين أنه يشغل منصب القنصل الروسي في أثينا، منذ الإثنين الماضي، الأمر الذي دفع موظفي السفارة إلى إبلاغ الشرطة بالواقعة، بحسب الإعلام اليوناني.

ولدى إبلاغ موظفي السفارة الأمن اليوناني بالواقعة، توجهت الشرطة إلى منزل ميلانين، بالطابق الثالث بإحدى العمارات في شارع “إرودو أتيكو” وسط أثينا، لتعثر عليه بعد دخولها المنزل، ممدداً على ظهره على الأرض.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.