اليونيسيف : أطفال دمشق معرضون للأمراض بسبب الماء

اليونيسيف : أطفال دمشق معرضون للأمراض بسبب الماء

قام فريق من اليونيسيف بزيارة عدد من المدارس في دمشق ورأى أن الأطفال يلجؤون إلى المساجد أو إلى أقرب نقطة توزيع سيرا على الأقدام، لجلب المياه، ويستغرق الطريق معهم حوالي نصف ساعة، فيما ينتظرون قرابة ساعتين في طوابير للمياه، وسط جو شديد البرودة وقد وصل الفريق الى نتيجة مفادها ان اطفال دمشق معرضون لخطر الإصابة بأمراض تنتقل عن طريق المياه .
المتحدث باسم صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) كريستوف بوليراك قال “يوجد قلق كبير بشأن خطر الأمراض التي تنتقل عن طريق المياه الى الأطفال”, مشيرا إلى أن سكان المنطقة يلجؤون إلى شراء مياه مجهولة المصدر من موردين خاصين وبأسعار عالية.
يشار ان اليونيسيف قدمت مولدات كهربائية لضخ المياه وتسلم 15 ألف لتر من الوقود يوميا لتزويد ما يصل إلى 3.5 مليون شخص بمئتي ألف متر مكعب من مياه الشرب يوميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.