الجيش يتابع توجيه الضربات الكثيفة للإرهابيين في جوبر ويدمّر شبكة أنفاق ويقضي على عدد منهم في دير الزور

واصل جيشنا الباسل توجيه الضربات الكثيفة للإرهابيين في جوبر والمناطق المحيطة بها في الغوطة الشرقية بريف دمشق وحقق تقدماً مهماً على عدة اتجاهات وسيطرعلى المزيد من كتل الأبنية ودمر شبكة من الأنفاق بمن فيها من الإرهابيين وقضى على أعداد من الإرهابيين بعضهم مرتزقة من الجنسيتين السعودية والسودانية، بينما كبّد أولئك المرتزقة خسائر فادحة في حلب ودرعا ودمّر أسلحة وذخيرة، وأحبط محاولات مجموعات إرهابية التسلل إلى المناطق الآمنة في ريف درعا والقنيطرة وأوقع في صفوفها مزيداً من القتلى والمصابين ودمّر أدوات إجرامهم، كما دمّر وكرين في إدلب استخدمهما الإرهابيون لتصنيع العبوات الناسفة، بينما قضى على أعداد من إرهابيي ما يسمى «دولة العراق والشام» بينهم جنسيات مصرية وسعودية وليبية وتركية ودمّر أسلحتهم.
فقد تابعت وحدات من قواتنا المسلحة توجيه الضربات الكثيفة للإرهابييـن في جوبـر والمناطق المحيطة بها في الغوطة الشرقية.
وذكر مصدر عسكري لمراسلة «سانا» أنه تم إيقاع العشرات من الإرهابيين قتلى ومصابين بعضهم مرتزقة من جنسيات غير سورية وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم في جوبر ومن بين القتلى السعودي تركي نواف العصيمي والسوداني عثمان شعيب، كما تم تدمير وكر بما فيه من أسلحة وذخيرة قرب دوار الجرة في دوما ومقتل العديد من الإرهابيين من بينهم فؤاد الرحال ومحمد صيصان.
واشتبكت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مع إرهابيين في مزارع دير العصافير وزبدين في عمق الغوطة الشرقية وأوقعت بينهم قتلى ومصابين ودمرت ما لديهم من أسلحة وذخيرة، بينما أسفرت عملية لوحدة من جيشنا الباسل عن تدمير ورشة لتصنيع قذائف الهاون ومقتل وإصابة العديد من الإرهابيين في شارعي الزهور ونستله في خان الشيح.
وقضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على إرهابيين وأصابت آخرين ودمرت رشاشاً ثقيلاً لهم باستهداف تجمعاتهم في شارع الفيلات الغربية بخان الشيح ومزارع خان الشيح ووعرة زاكية.
وواصلت وحدات من قواتنا الباسلة ملاحقتها الإرهابيين في جرود بلدتي المشرفة ورأس المعرة في جبال القلمون على الحدود السورية- اللبنانية وحققت إصابات مباشرة بين الإرهابيين.
أما في حلب فقد قضت وحدات من الجيش على إرهابيين وأصابت آخرين في محيط قلعة حلب والصاخور والأتارب وبستان القصر والليرمون وحلب القديمة ودمرت عدداً من سياراتهم وآلياتهم، في حين دمرت وحدة أخرى عدداً من السيارات والشاحنات بمن فيها من إرهابيين بتادف والباب والمنصورة وأبو جبار.
وفي حمص قضت وحدات من الجيش على أعداد من الإرهابيين وأصابت آخرين ودمرت عربة مزودة برشاش ثقيل خلال استهداف تجمعاتهم وأوكارهم في تل أبو السناسل وأم شرشوح وتلة البدو.
وأوقعت وحدات من الجيش إرهابيين قتلى ومصابين في الزعفرانة والرستن وفي عرشونة ورحوم وعنق الهوى وتلة القصر.
وفي إدلب أوقعت وحدات من الجيش والقوات المسلحة إرهابيين قتلى ومصابين بعضهم من جنسيات غير سورية في محيط بلدات كفر نجد ونحليا وبسامس.
كما أوقعت وحدة من الجيش والقوات المسلحة أعداداً من الإرهابيين قتلى وأصابت آخرين باستهداف تجمعهم على طريق إدلب- حارم ودمرت سيارة مزودة برشاش ثقيل بمن فيها.
كذلك دمرت وحدة من الجيش والقوات المسلحة وكرين للإرهابيين كانوا يستخدمونهما لتصنيع العبوات الناسفة في تل سلمو.
أما في درعا فقد دمّرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عدداً من سيارات الإرهابيين بمن فيها بالقرب من الجامع العمري وجنوب فرن العباسيين بدرعا البلد وأخرى قادمة من الحدود الأردنية باتجاه بلدتي خراب الشحم وطفس.
وأحبطت وحدة من الجيش والقوات المسلحة محاولة إرهابيين التسلل من جهة المداجن وبلدة اليادودة باتجاه درعا البلد وقضت على عدد منهم وأصابت آخرين.
ودمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة سيارة بمن فيها من إرهابيين يتبعون لتنظيم «جبهة النصرة» الإرهابي في تل الجابية الصغير وأوقعت إرهابيين قتلى ومصابين في الطرف الشرقي الجنوبي لحي المنشية بدرعا البلد.
واستهدفت وحدة من الجيش والقوات المسلحة ثلاث سيارات دفع رباعي مزودة برشاشات ثقيلة على طريق جربا- إنخل ودمرت إحداها وأعطبت أخرى وأوقعت عدداً من الإرهابيين قتلى ومصابين.
وقضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على العديد من الإرهابيين وأصابت آخرين في بلدتي داعل وإنخل ودمرت عدداً من سياراتهم جنوب بلدة قرفة.
وأوقعت وحدة من الجيش والقوات المسلحة أفراد مجموعة إرهابية بين قتيل ومصاب شمال شرق مدخل بصرى الشام.
وقضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على إرهابيين وأصابت آخرين ودمرت لهم سيارة «بيك آب» بمن فيها في محيط تجمع المدارس في بلدة عتمان ومحيط مقبرة اليادودة الشرقية.
وفي القنيطرة استهدفت وحدات من الجيش والقوات المسلحة تجمعات الإرهابيين في منطقة الهجة وسد كودنة الغربي وقضت على العديد منهم ودمرت عدة سيارات بمن فيها، بينما دمرت وحدة أخرى سيارة بمن فيها كانت تتحرك باتجاه دوار العلم.
وقضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على إرهابيين وأصابت آخرين في رسم الخوالد وفي مدينة القنيطرة.
إلى ذلك أحبطت وحدة من الجيش والقوات المسلحة محاولة إرهابيين التسلل باتجاه بلدة سعسع وأوقعت عدداً منهم قتلى ومصابين، كما دمرت سيارة للإرهابيين مزودة برشاش ثقيل بمن فيها غرب جامع أم باطنة.
أما في دير الزور فقد أوقعت وحدة من الجيش والقوات المسلحة العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين مما يسمى تنظيم «دولة العراق والشام» الإرهابي معظمهم من جنسيات غير سورية باستهداف وكر وتجمع لهم في حي الحويقة.
وأوضح مصدر في محافظة دير الزور أنه من بين الإرهابيين القتلى المصري عبد الستار منير والسعودي حامد التركي والإرهابي أسعد عطا الله ليبي الجنسية.
وأضاف المصدر: إن وحدة أخرى من الجيش والقوات المسلحة دكت وكراً لإرهابيي التنظيم في قرية غريبة في ريف دير الزور الشرقي وقضت على أعداد منهم ودمرت أسلحتهم.
في غضون ذلك وإيغالاً في وحشيتهم الدموية، أطلق إرهابيون سبع قذائف هاون سقطت على سوق الخضر ومحيط دوار ضاحية حرستا بريف دمشق وأسفرت عن إصابة أربعة مواطنين بجروح وإلحاق أضرار مادية بعدد من المنازل والمحلات التجارية والسيارات، كما أدى سقوط قذيفة على سطح منزل في مخيم الوافدين إلى إصابة طفل إصابة خطرة وإحداث أضرار كبيرة بالمنزل.
كذلك أطلق إرهابيون قذيفة هاون سقطت خلف جامع ثريا في حي الميدان السكني بدمشق ما أدى إلى إصابة 4 مواطنين بينهم طفل إضافة إلى إلحاق أضرار مادية بأربعة منازل وسيارتين.
كما أطلق إرهابيون قذيفتي هاون سقطتا على جسر حي الكباس وأسفرتا عن إصابة مواطنين اثنين بجروح وإلحاق أضرار مادية بالمكان.
إلى ذلك اندلع حريق في خزان للوقود المنزلي على سطح بناء سكني في محيط ساحة الروضة بسبب اعتداء إرهابي بقذيفة هاون.
وذكر مصدر في قيادة الشركة أن قذيفة هاون أطلقها إرهابيون أصابت سطح بناء سكني في محيط ساحة الروضة أدت لاندلاع حريق في خزان للوقود المنزلي ولم تسفر عن إصابات بين المواطنين.
إلى ذلك استشهد خمسة مواطنين وأصيب تسعة آخرون باعتداء إرهابي على حافلة لنقل الركاب على طريق داما- عريقة على الحدود الإدارية بين محافظتي درعا والسويداء صباح أمس.
وأوضح مصدر في قيادة شرطة محافظة السويداء أن حافلة لنقل الركاب كانت متجهة من قرية حران بريف السويداء الغربي إلى دمشق تعرضت لاعتداء إرهابي بتفجير عبوتين ناسفتين زرعهما إرهابيون على طريق داما -عريقة زنة الأولى 10 كغ والثانية 20 كغ.
وبيّن المصدر أن الاعتداء الإرهابي أسفر عن استشهاد خمسة مواطنين وإصابة تسعة آخرين تم إسعافهم إلى المشفى الوطني بالسويداء لتلقي العلاج.

15 مواطناً معظمهم نساء وأطفال ضحايا مجزرة جديدة ارتكبها إرهابيو «دولة العراق والشام» في دير الزور

استمراراً في جرائمهم الدموية بحق الوطن والمواطن واصل إرهابيو ما يسمى تنظيم «دولة العراق والشام» الإرهابي أعمالهم الإجرامية، إذ أضافوا إلى سجلهم الأسود جريمة جديدة بحق أبناء محافظة دير الزور راح ضحيتها خمسة عشر مواطناً جلهم من النساء والأطفال.
وأوضح مصدر في المحافظة لمراسل «سانا» أن إرهابيين مما يسمى تنظيم «دولة العراق والشام» الإرهابي اعترضوا حافلة للركاب في منطقة الشولا بريف المحافظة وارتكبوا مجزرة بركابها راح ضحيتها 15 مواطناً من أبناء قريتي أبو حمام والطيانة معظمهم نساء وأطفال.
وكان إرهابيون من التنظيم الإرهابي ارتكبوا مجزرة بحق أهالي قرية غرانيج بريف دير الزور الشرقي بتاريخ الثالث والعشرين من آب الماضي راح ضحيتها أربعة مواطنين من القرية، كما ارتكب إرهابيو التنظيم في الثاني عشر من الشهر ذاته مجزرة بحق الأهالي الآمنين في قرية البحرة بريف دير الزور الشرقي أسفرت عن استشهاد 13 مواطناً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.