صحة حلب تبحث سبل الإسراع بعودة الأهالي لمنازلهم في الأحياء الشرقية

صحة حلب تبحث سبل الإسراع بعودة الأهالي لمنازلهم في الأحياء الشرقية

بحث مدير صحة حلب زياد الحاج طه مع ممثلي المنظمات الدولية والجمعيات الخيرية المعنية بالشأن الصحي مؤخراً خطة عمل تدعم الأحياء الشرقية بحلب بالخدمات الطبية اللازمة، مؤكداً أن الهدف من ذلك هو تسريع عودة الأهالي لمنازلهم في الأحياء الشرقية.
الحاج طه أشار إلى أن المديرية تقوم حالياً بإعادة تأهيل المراكز الصحية غير المتضررة بشكل كامل في أحياء حلب الشرقية موضحاً أنها ستقوم بوضع غرفتين مسبقتي الصنع مع عيادة طبية متنقلة في مدينة هنانو بهدف تغطية أكبر رقعة جغرافية في المناطق المستهدفة.
وكشف مدير صحة حلب أنه يوجد 16 مركزاً في الأحياء الشرقية مدمرة و مديرية الصحة جاهزة للتعاون مع جميع المنظمات والجمعيات بهدف تفعيل هذه المراكز وتسريع تشغيلها ووضعها في الخدمة.
بدورهم، استعرض ممثلو المنظمات الدولية والجمعيات الخيرية خطط وبرامج العمل المقترحة في هذا المجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.