د.شعبان: الولايات المتحدة مستمرة بدعم الإرهاب في سورية وأوروبا سارت في الظل الأمريكي

د.شعبان: الولايات المتحدة مستمرة بدعم الإرهاب في سورية وأوروبا سارت في الظل الأمريكي

أكدت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان أن تحرير حلب من الإرهاب شكل تحولا في مجرى الحرب الإرهابية على سورية.

وقالت شعبان في حديث لصحيفة ليتيرارنى نوفينى التشيكية نشرته اليوم: إن “معركة حلب كانت صعبة وقاسية لأنها قريبة من تركيا التي أرسلت الإرهابيين وزودتهم بالأسلحة والمال والذخيرة بحيث يمكن التحدث صراحة عن عدوان تركى ضد مدينة حلب وضد سورية بشكل عام”.

كما اكدت أن الولايات المتحدة مستمرة بدعم الإرهابيين في سورية وأن أوروبا سارت طوال فترة الحرب على سورية في الظل الأمريكي باستثناء تشيكيا.. وقالت: “لا توجد طليعة سياسية مستقلة في أوروبا عن الولايات المتحدة وليس هناك سياسة أوروبية تدافع عن مصالح شعوبها أما بريطانيا وفرنسا فهما الأكثر عدائية لسورية من بين الدول الأوروبية”.

ووصفت شعبان تصريحات الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ووزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون بشأن سورية بالمضحكة قائلة: “يبدو لنا أنهما كالمجانين ويعملان ضد مصالح شعبيهما كما أنهما لا يفهمان منطقة الشرق الأوسط ولهذا فإننا في سورية لا نهتم بما يتم قوله في أوروبا”.

مشيرة إلى أن قطر والسعودية وتركيا من الدول الرئيسية الراعية للإرهاب في سورية وأن كل النشاطات التي تقوم بها هذه الدول يوفر الغطاء لها من قبل الولايات المتحدة. وبينت شعبان أن الغرب أراد خوض حرب حقيقية ضد سورية غير أن الفيتو الروسي الصيني وتصميم السوريين على التضحية في سبيل الدفاع عن سورية أوقف ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.