المبادرة الأولى من نوعها “نادي قراء الهمك”

المبادرة الأولى من نوعها  “نادي قراء الهمك”

خاص لـسوريا الإعلامية | ظلال الفلاح

مبادرة ثقافية هي الأولى من نوعها في جامعة دمشق تنطلق على أرض الواقع بدعم من عميد كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية مازن محايري واتحاد الطلبة، يوم الأربعاء 14/12/2016 وهي افتتاح “نادي قراء الهمك” بمقر كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية وذلك بعد عام ونصف من نشاطه على الفيسبوك ، إضافة لافتتاح فرع لمكتبة نادي شام التبادلية فيه.

10%d8%b8 11%d8%b8

حيث بدأ اللقاء بكلمة من مؤسسة النادي “نادين مارديني” قائلة : الفكرة لمعت بذهني مصادفة في إحدى الجلسات مع الأصدقاء عندما كنا نتحدث عن الكتب التي يقرؤها كل منا، وكان السؤال لم لا يكون لنا قاعة صغيرة تجمع محبي القراءة ليجلسوا ويناقشوا مختلف الكتب وهنا بدء العمل على تأسيس النادي وعلى تأمين قاعة تضمنا وتجهيزها وتأمين الكتب للطلاب ، طرحنا الفكرة على عمادة الكلية وكانوا مشجعين لنا ومنحونا قاعة لتكون مقرا لنا .. بعدها تم إنشاء مجموعة على الفيس بوك وبدأنا بمناقشة الكتب وطرح مختلف النقاشات ،وقبل اطلاق النادي اقتصرت فعالياتنا على الفيس بوك .. أما اليوم بعد الانطلاقة نأمل بأن ننتقل أكثر إلى أرض الواقع.

12%d8%b8 13%d8%b8

ليلقي بعدها “حبيب زريق” مدير الفريق التنظيمي للنادي قائلا : “الهدف الأساسي من تأسيس نادي قراء الهمك تغيير وجه الحياة الجامعية في كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بطرح فكرة غير مطروقة سابقا في الكلية، وتم إنشاء نادي قراء الهمك ليقوم بطرح كتب للقراءة الجماعية والمناقشة والبحث عن المواهب الشابة الأدبية والفنية المختلفة و تقديم هذه المواهب لتأخذ حقها في الظهور..

14%d8%b8 15%d8%b8
كما يهدف النادي لنشر الوعي وثقافة الحوار والنقاش والقراءة بين الطلاب . حيث لا يوجد تمويل للنادي حاليا بل يقوم المتطوعون بدفع أي تكاليف تلزمهم إيمانا منهم بأهمية عملهم.”

16%d8%b8

إضافة لذلك ألقى الشاعر عبد الرحمن الدللي فقرة شعرية ،وألقى بعض المحاضرين منهم بلال حلاق وسليم شلهوب قصصا ملهمة، كما جرت نقاشات حول الكتب وتعدد مجالات القراءة والهوايات لدى الشباب وخصوصا الجامعيين منهم.

أما عن مكتبة نادي شام التبادلية التي افتتحت فرعها الرابع في نادي قراء الهمك عرضت فيديو تعريفيا عن آلية عمل المكتبة وكيفية التسجيل بها.

وهي مكتبة مجانية أنشأها نادي شام لتبادل الكتب يقوم مبدأها بإهداء الشخص كتاب للمكتبة مقابل أن يسمح له بتبديل كتابه القديم بجديد على مدار عام كامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.