رسالة وفاء لإنتصار حلب الصمود ..

رسالة وفاء لإنتصار حلب الصمود ..

خاص لـسوريا الإعلامية | ديمه إسماعيل
لأنها حلب ولانها حلب الصمود حلب النصر ، أقام الملتقى الوطني اليوم في تمام الساعه الواحدة ظهراً أمام المحافظة وقفة تضامنية مع إنتصار حلب الشهباء ،وذلك لرفع رسالة حب ووفاء ومباركة للجيش العربي السوري وحلفائه الذين وقفوا يداً بيد مع اهالي حلب الشرفاء في سبيل تحريرها من دنس الإرهاب بحضور الأستاذ ياسر ديب رئيس مجلس المحافظه وبعض أعضاء المجلس وبعض الشخصيات الاعلاميه اضافة إلى أعضاء الملتقى الوطني .

30%d8%ae 31%d8%ae
حيث أكد لنا الأستاذ ياسر ديب رئيس مجلس المحافظة ،أن إنتصار حلب أمر منشود وقد اطلقنا شعار النصر أو النصر وقد تم هذا الإنتصار بالفعل ،وهذا الانتصار هو بداية انتصار لسوريا بأكملها لتطهيرها من الإرهاب ، وقد أثبتنا للعالم أن سوريا هي سوريا النصر وعنوان الشموخ ، وهي سوريا الحضارة والتاريخ ، وسوريا ستتعمر من جديد بفضل سواعد أبطالنا وتحت رعاية قائد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد .

32%d8%ae 38%d8%ae
أما السيدة مريم علي من أعضاء مجلس المحافظة قالت في رسالتها .. ” أوجه المباركة لأهالي حلب وللجيش العربي  السوري ولنا بهذا النصر وسيتم قريباً تطهير سوريا من مرض الإرهاب بإذن الله ” .

40%d8%ae 37%d8%ae
وكان للسيد مدين خضور عضو مجلس رسالته التي قال فيها ” أبارك للجيش ولقائد الجيش ولكل السوريين بهذا النصر ولن ننسى أبداً أن أهمية هذا النصر قد أتت من تضحيات الشهداء وطهر دمائهم التي بذلت في سبيل النصر” .
أما السيد علي غانم رئيس الملتقى الوطني للثقافة والإعلام صرح قائلاً .. أن هذه الفكرة كانت عفوية من غير تصميم مسبق وقد راودتهم بعد انتصار حلب الذي كان الجميع بانتظاره .وهي وقفه رغب أعضاء الملتقى مع الإعلاميين وبعض مسؤولي المحافظه أن تكون وقفه وفاء لكل ماقدم في حلب في سبيل نصرها . وأضاف أيضاً  : ” اوجه رسالتي الى جيشنا الباسل وابارك انتصارهم فهم اهلي واخوتي ويحق لهم رفع رايات النصر ” .

34%d8%ae 33%d8%ae

أما السيد عمار بلال فقد أكد عند سؤالنا له حول رسالة هذه الفعالية أن .. “حلب قطعة غالية من الارض السورية وكل المناطق السورية لها مكانتها المتميزه عندنا، ولكن لحلب خصوصية بالثقل النوعي الذي تتمتع به اضافة إلى التضحيات الكبيرة التي قدمت لأجل حلب بما تعنيه حلب من قيمه كجغرافيه مختلفه ، وانتصار حلب له أبعاد كبيره بما فيها من تحد سياسي حقيقي من خلال رهانات الدول الغربية إن كانت أميركا أو غيرها ، لذلك تميز الانتصار بحلب بنكهة مختلفه” .
كما أوضح أن هذه الوقفه كانت عن طريق اقتراح بعض الاصدقاء وبشكل عفوي لتكون جزء من عربون شكر لجيشنا الباسل وللدعوه له أن يبقى بحماية الله .

39%d8%ae
ومن ضمن المتواجدين كان لنا لقاء مع الإعلامية رزان سليمان التي قالت في رسالتها ” أقول للجيش العربي السوري يحق لكم اكاليل الغار والنصر، واتمنى النصر لكل سورية “.
وكان ختام لقائاتنا مع بطل من أبطال جيشنا البطل محمد الخطيب , والذي قال في رسالته بهذه الوقفة التصامنية لإنتصار حلب ” أوجه المباركه والوفاء لإخوتي ورفاقي في حلب وكم تمنيت لو كنت معكم ، حماكم الله يا اسودنا البواسل ، فانتصاركم هو إنتصار لكل سوريا “.
من حلب الشهباء كانت التصحيات ومن طرطوس الساحل كانت رساله الوفاء ، و النصر في حلب هو نصر سوريا بكل البقاع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.