غلوبال ريسيرتش : أمريكا تسعى لإنقاذ جواسيسها شرق حلب

غلوبال ريسيرتش : أمريكا تسعى لإنقاذ جواسيسها  شرق حلب

قال موقع غلوبال ريسيرتش الكندي اليوم الخميس ان المفاوضات التي تسعى اليها امريكا تهدف إلى مساعدة جواسيس الولايات المتحدة  في حلب، بينهم ضابط استخبارات يشاركون في ترتيب معركة حلب للإرهابيين.

وقال الموقع: انه وفي الوقت الراهن في حلب هناك شعور بأن هؤلاء الذين يقاتلون في الشرق من مدينة حلب بدأوا يفهمون أنهم لن ينجحوا ابداً حيث انه وعلى مدى اليومين الماضيين بدأت تظهر تقارير في وسائل الإعلام التي تدعم المتمردين، والتي تقول “هذه ليست نهاية المطاف، نحن نخسر حلب ولكن هذا ليس بهذا السوء، وسوف نقاتل في أماكن أخرى”، إن هذه الرسائل هي نوع من المواساة.

يذكر ان القوات السورية اعلنت بدء معركة اعصار الشمال التي تهدف الى تحرير المدينة من الارهابيين وتحرير الاهالي الذين يتعرضون لتنكيل الارهابيين واستغلالهم.

وعلى سياق متصل نقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول في واشنطن “لم تذكر اسمه” أن وزير الخارجية الأمريكي يسعى لمناقشة نظيره  الروسي سيرغي لافروف في  مسألة توفير ممر آمن لخروج الميليشيات المسلحة من حلب.
ووفق تصريحات المسؤول فقد أجرت أميركا اتصالات مع تلك الفصائل قبل نحو يومين، لكنهم “لم يبدوا رغبة” في إبرام مثل هذه الاتفاقات.

المباحثات بين كيري ولافروف لم تكن مثمرة , حيث لم يتمكن الجانب الأمريكي من إحراز أي  تقدم  , وأكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بعد ساعات من المفاوضات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف حول حلب، أنه لا يوجد تقدم يذكر في سير تلك المحادثات.

وأضاف كيري :”تحدثنا بوضوح عن الوضع الصعب بشكل رهيب في حلب، وتبادلنا بعض الأفكار، ونحن عازمون على اللقاء مجدداً صباحا (الخميس) لنرى أين وصلنا”.

من جانبه أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف موافقة موسكو على وقف المعارك قائلاً:” كنت موافقاً واؤكد دعمي للمقترح الاميركي المقدم في الثاني من كانون الاول/ديسمبر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.